إيران.. ازدياد مبيعات النفط وتسهيل دخول العملة الأجنبية

محافظ البنك المركزي الإيراني عبد الناصر همتي: سوق الصرف مستقر (مواقع التواصل)
محافظ البنك المركزي الإيراني عبد الناصر همتي: سوق الصرف مستقر (مواقع التواصل)

أعلن محافظ البنك المركزي الإيراني عبد الناصر همتي اليوم الاثنين عن زيادة تدريجية لمبيعات النفط الايراني، وقال إنه تم تسهيل عملية دخول العملة الأجنبية إلى البلاد، وإن سوق الصرف مستقر نسبيا رغم أن البنك المركزي لا يزال تحت الحد الأقصى من الضغوط.

وأعلن هتمي في تصريحات نقلتها وكالة أنباء "فارس" الإيرانية خلال اجتماع لجنة الاقتصاد المقاوم في محافظة خراسان الشمالية شمال شرقي إيران عن توفير 12 مليار دولار عملة أجنبية لدعم توريد السلع الأساسية إلى البلاد منذ 20 آذار/مارس الماضي، وأن مصدر هذا المبلغ هو موارد البنك المركزي ومبيعات المصدرين.

وكانت إيران تعهدت بعد عودة العقوبات الأميركية عليها بمواصلة تصدير نفطها عبر شتى الطرق رغم ضغوط واشنطن الرامية إلى تصفير صادراتها، وحذرت من أنها ستغلق مضيق هرمز إذا لم تتمكن من تصدير نفطها، وهو تهديد قالت عنه فيما بعد إنها في غنى عن تنفيذه، لأن صادراتها النفطية تمضي على قدم وساق.

إيران تعهدت بعد عودة العقوبات الأميركية عليها بمواصلة تصدير نفطها عبر شتى الطرق (الجزيرة)

وأكد وزير النفط الإيراني بيجن نامدار زنغنه في وقت سابق ردا على التقارير التي تتحدث عن تراجع كبير في صادرات النفط الإيرانية أن هذه الأخبار كاذبة، لكنه امتنع عن بيان حجم صادرات بلاده النفطية.

واعتبر زنغنه أن الكشف عن الأرقام لا يصب في مصلحة البلاد، في حين أعلن محافظ البنك المركزي الإيراني أن صادرات النفط الإيرانية في ازدياد رغم العقوبات الأميركية.

وعاد التوتر إلى العلاقات الإيرانية الأميركية بعد انسحاب الرئيس الأميركي دونالد ترامب من الاتفاق النووي الموقع مع طهران عام 2015، وفرضه عقوبات على شخصيات وهيئات إيرانية لإرغام طهران على الجلوس ثانية لطاولة المفاوضات والتوصل إلى اتفاق جديد يشمل برنامجها الصاروخي.

المصدر : الجزيرة,الألمانية