لوموند: قطر غاز تخطط لبناء أربع محطات للطاقة في بلجيكا

لوموند: قطر غاز تخطط لبناء أربع محطات للطاقة في بلجيكا

محطة إلكترابيل النووية في بلجيكا (رويترز)
محطة إلكترابيل النووية في بلجيكا (رويترز)
قالت صحيفة لوموند الفرنسية إن شركة "بي تي كي" القابضة التي تمولها شركة قطر غاز العامة تخطط لبناء أربع محطات للطاقة تعمل بالغاز في بلجيكا، مما يحل مشكلة إمداد الطاقة الكهربائية بعد إغلاق بروكسل محطات الطاقة النووية في عام 2025.

وأضافت الصحيفة أن العرض المذكور سيحل مشكلة إمدادات الطاقة المزعجة، وذلك ببناء أربع محطات تعمل بالغاز قبل الإيقاف المخطط له للطاقة النووية.

وقالت الصحيفة إن ما تعهد به المستثمرون وحدهم لتزويد بلجيكا به يبلغ 3080 ميغاواتا لبلد يحتاج إلى 3600 ميغاوات، مما سيساعد المملكة التي تعاني نقصا بينا في الطاقة جعلها تستورد 22% من استهلاكها في عام 2018 لتجنب انقطاع التيار الكهربائي. 

وأشارت الصحيفة إلى أن قرار بلجيكا وقف إنتاج الطاقة النووية قبل هذه الصفقة كان يبدو افتراضيا إن لم يكن مستحيلا، وقد انقسم بشأنه سياسيو البلد.

فرص تجارية جديدة
وتنقل لوموند عن المهندس البلجيكي مارك سيغيرز -وهو الرئيس والمتحدث باسم شركة "بي تي كي إنفست" القابضة- إن شركته ستستثمر 2.5 مليار يورو وتضمن للمملكة عشرين عاما من الاستقرار في مجال الطاقة. 

وحسب سيغيرز، سيتم تشغيل أول محطة في عام 2020، وآخرها في عام 2025، وقال سيغيرز للصحافة البلجيكية "سنفعل ذلك بالتأكيد"، وقد وعد بأحدث المعدات التي تحقق أفضل أداء في العالم.

ووفقا لسيغيرز، فإن بلجيكا ستكون الخطوة الأولى في خطة تنمية أوروبية تستهدف على وجه الخصوص ألمانيا التي يجب أن تعوض خسارة الطاقة الناتجة عن إغلاق محطات الطاقة التي تعمل بالفحم، مضيفا "إذا نجح الأمر في بلجيكا فسينجح في كل مكان".
المصدر : لوموند
كلمات مفتاحية: