أكثر من 500 مليون دولار مساعدات قطرية في أنحاء العالم

أكثر من 500 مليون دولار مساعدات قطرية في أنحاء العالم

المدير العام للصندوق استعرض خلال كلمته المساعدات المقدمة خلال العام الماضي (الجزيرة)
المدير العام للصندوق استعرض خلال كلمته المساعدات المقدمة خلال العام الماضي (الجزيرة)

عماد مراد-الدوحة

كشف التقرير السنوي لصندوق قطر للتنمية أن حجم المساعدات التي قدمها الصندوق وصل في 2018 إلى 2.1 مليار ريال قطري (أكثر من خمسمئة مليون دولار) توزعت على سبعين بلدا في مختلف أنحاء العالم.

وأضاف الصندوق، الذي يرأس مجلس إدارته نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، في تقريره السنوي الذي صدر أمس الأحد، أن إجمالي قيمة المساعدات التي قدمها الصندوق للدول العربية بلغت 451.8 مليون دولار أميركي، فيما بلغت المساعدات الموجهة للقارة الأفريقية 64 مليون دولار أميركي.

وأضاف الصندوق أن المنظمات الدولية والأممية حصلت على قيمة مساعدات في 2018 بلغت 20.1 مليون دولار سعيا للوصول لحلول مبتكرة للمشكلات التي تعاني منها الدول النامية والشعوب المحتاجة التي تعيش تحت خط الفقر.

وتوزعت مساعدات الصندوق خلال 2018 على أربعة قطاعات أساسية، هي قطاع البنية التحتية وقطاع التعليم وقطاع الصحة وقطاع التنمية الاقتصادية، حيث يسعى الصندوق بتركيزه على هذه القطاعات لتحقيق أهداف التنمية المستدامة، وذلك في سبيل الوصول لرؤيته بإعطاء الأمل وتعزيز السلام والعدالة من خلال التنمية المستدامة والشاملة.

وكان اللاجئون السوريون في الداخل والخارج على رأس أولويات مشروعات صندوق قطر للتنمية في العام الماضي، حيث قُدم ما يزيد عن 52 مليون دولار للتخفيف من معاناة النازحين في الداخل والسوريين في دول الجوار.

مساعدات في ليبيا
وفي ليبيا استفاد أكثر من ستمئة ألف شخص من تمويل صندوق قطر للتنمية لمشاريع بقيمة ثمانية ملايين دولار استهدفت مشاريع القطاع الصحي من خلال تدريب وتأهيل العاملين في هذا القطاع.

جانب من المشاركين في حفل تدشين التقرير السنوي لصندوق قطر للتنمية (الجزيرة)

ورغم تفاقم الأوضاع في اليمن واصل الصندوق مشروعاته التنموية حيث قدم دعما بقيمة 6.5 ملايين دولار لدعم مشاريع توفير المياه وإعادة تأهيل النازحين استفاد منها أكثر من 680 ألف شخص، كما ساهم الصندوق بمبلغ خمسة ملايين دولار لدعم جهود منظمة الأمم المتحدة للطفولة في مكافحة وباء الكوليرا في المناطق الأكثر تضررا.

وساهم صندوق قطر للتنمية بشكل رئيسي في دعم الشعب الفلسطيني بنحو 150 مليون دولار في 2018 تم تخصيص 75 مليون دولار منها كمساعدات إنسانية للتخفيف من معاناة سكان قطاع غزة، بالإضافة إلى تقديم خمسين مليون دولار لوكالة الأمم المتحدة لدعم وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) في سبيل تمكين الوكالة من تقديم خدماتها التعليمية للشباب الفلسطيني.

وخلال كلمة له عقب تدشين التقرير السنوي، استعرض المدير العام لصندوق قطر للتنمية خليفة بن جاسم الكواري المساعدات التي قدمها المشروع خلال الفترة الماضية في عدد كبير من دول العالم، معتبرا أن مشاريع الصندوق ساعدت ملايين البشر حول العالم على قهر عوائق أساسية تحول دون تلبية الاحتياجات الأساسية.

وأضاف الكواري أن عمل الصندوق تركز على تمكين الشعوب من خلال تعزيز التعليم والصحة والتنمية الاقتصادية، ما انعكس على زيادة المخصصات السنوية لتلك القطاعات إيمانا بأنها لبنة التنمية البشرية والاقتصادية، ومعبرا لتحقيق رسالة الصندوق في إرساء السلام والعدالة بين الشعوب.

شراكات واسعة
وصندوق قطر للتنمية هو مؤسسة قطرية عامة مكلفة بتنسيق وتنفيذ مشاريع مساعدات التنمية الخارجية بالإنابة عن دولة قطر، وقد قدم الصندوق المساعدات للعديد من الدول في جميع أنحاء العالم انسجاما مع أهداف التعاون الدولي في رؤية قطر الوطنية 2030.

وقد بنى صندوق قطر للتنمية شبكة واسعة من الشركاء الإستراتيجيين على المستوى الوطني وكذلك على المستوى الدولي من خلال شراكات مع المنظمات الأممية والمؤسسات الدولية والصناديق التنموية.

ويلتزم صندوق قطر للتنمية بتقديم المساعدات الخارجية عبر محفظة واسعة من الأدوات المالية تشمل المنح والقروض الميسّرة والقروض التجارية والضمانات والاستثمارات التنموية، يكون تنفيذها من خلال اتفاقيات ثنائية ومتعددة الأطراف، ووفقا لأفضل معايير الممارسة والمهنية.

المصدر : الجزيرة