العراق يدعو لإعادة تشغيل سكة الحديد من البصرة إلى تركيا

رئيس الوزراء العراقي (يمين): ندعو رجال الأعمال والشركات التركية إلى تأسيس مصانع وشراكات اقتصادية داخل العراق (الأناضول)
رئيس الوزراء العراقي (يمين): ندعو رجال الأعمال والشركات التركية إلى تأسيس مصانع وشراكات اقتصادية داخل العراق (الأناضول)

قال رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي إن تركيا جار عزيز ودولة مهمة في المنطقة، داعيا إلى إعادة خط سكة الحديد من البصرة إلى تركيا ومنها إلى أوروبا.

جاء ذلك خلال استقباله أمس الأحد في مكتبه ببغداد وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، وفق بيان لمكتب رئيس الوزراء العراقي.

وحتى عام 1923، كان خط للسكك الحديدية بطول 1600 كيلومتر يربط بين مدينتي قونيا وأضنة وكل من حلب وبغداد والبصرة.

وأضاف عبد المهدي "نحن لا نكتفي فقط بزيادة التبادل التجاري بين البلدين، بل ندعو رجال الأعمال والشركات التركية إلى تأسيس مصانع ومصالح وشراكات اقتصادية داخل العراق، في مجالات الصناعة والتجارة والإعمار واستثمار الأراضي الزراعية".

واعتبر أن ذلك يعمق جذور التعاون ويعود بالنفع على البلدين والشعبين ويفتح أسواقهما أمام المنتجات العراقية والتركية والمشتركة.

من جهته دعا وزير الخارجية التركي إلى رفع مستوى التبادل التجاري وتطوير الطرق البرية والسكك، مبديا استعداد الجانب التركي للتعاون بشأن تزويد العراق بالطاقة الكهربائية.

وقال مولود جاويش أوغلو في تغريدة نشرها على حسابه في تويتر إن بلاده عازمة على الارتقاء بحجم التبادل التجاري مع العراق إلى هدف عشرين مليار دولار.

المصدر : وكالات