بفضل نمو الزراعة والصناعة.. الاقتصاد التركي ينتعش مجددا

الليرة التركية هبطت العام الماضي 30% قبل أن تتعافى (رويترز)
الليرة التركية هبطت العام الماضي 30% قبل أن تتعافى (رويترز)

نما الاقتصاد التركي 0.9% على أساس سنوي في الربع الثالث من العام مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، بما يتماشى مع التوقعات.

وينهي هذا النمو سلسلة انكماش استمرت ثلاثة أرباع متتالية، إذ تخلص من آثار ركود أعقب أزمة العملة العام الماضي.

ومقارنة بالربع الثاني نما الناتج المحلي الإجمالي بوتيرة معدلة في ضوء العوامل الموسمية والتقويم عند 0.4%، وهي ثالث قراءة إيجابية على أساس فصلي على التوالي حسبما أظهرت بيانات معهد الإحصاء التركي.

وقاد النمو في الربع الثالث القطاع الزراعي الذي توسع 3.8%، في حين نما القطاع الصناعي 1.6% والخدمات 0.6% والبناء 7.8%، وانكمش الاقتصاد 1.6% في الربع الثاني بعد تعديل البيانات.

ولدى اقتصاد السوق الناشئ المهم سجل حافل من النمو بمعدل 5%، لكن هبوطا بما يقارب 30% في قيمة الليرة العام الماضي رفع التضخم وأسعار الفائدة، في حين تراجع الطلب المحلي.

وسجلت الليرة 5.7435 مقابل الدولار، متراجعة قليلا من 5.74 قبل البيانات.

ومع تعافي الاقتصاد هوى معدل التضخم لخانة الآحاد في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، وانتعش نمو القروض بفضل خفض البنك المركزي أسعار الفائدة، وتتوقع الحكومة نموا عند 0.5% في 2019، وعند 5% في 2020.

وكانت وكالة فيتش الدولية للتصنيف الائتماني توقعت اكتساب تركيا مزيدا من الاستقرار الاقتصادي في العام 2020، إلى جانب استمرار التعافي.

وقالت في تقرير لها يوم الجمعة الماضي إنه من المتوقع أن يستمر تعافي الاقتصاد التركي، وأن يتراجع معدل التضخم، ويبقى عجز الحساب الجاري تحت السيطرة.

المصدر : وكالات