الملياردير الوحيد بدولة ليختنشتاين ويملك نصف ثروتها.. من هو؟

كريستوف زيلر يملك ثورة تزيد على ثلاثة مليارات دولار (غيتي)
كريستوف زيلر يملك ثورة تزيد على ثلاثة مليارات دولار (غيتي)

تقدر ثروة كريستوف زيلر بنحو 3.1 مليارات دولار، أي ما يعادل نصف إجمالي الناتج المحلي لدولة ليختنشتاين.

يقول الكاتب أنتوني ديترييه -في تقرير نشره موقع "جنتسايد" الناطق باللغة الفرنسية- إن دولة ليختنشتاين تعد سادس أصغر دولة في العالم من حيث المساحة، إلا أنها من بين أكثرها ثراء.

وتقع هذه الدولة بين كل من سويسرا والنمسا، وهي عبارة عن إمارة، على غرار إمارة موناكو، يحكمها الأمير هانز آدم الثاني منذ عام 1989.

ويضيف الكاتب أن نسبة البطالة في هذه الدولة ضعيفة، وتقل عن 2%، ويشير إلى أن رجل الأعمال كريستوف زيلر، البالغ من العمر 63 عاما، يعد الملياردير الوحيد في البلاد.

نصف إجمالي الناتج المحلي للبلاد
أورد الكاتب أن هذا الملياردير التحق بشركة "إيفوكلار فيفادينت" المختصة في صناعة الأسنان الصناعية من السيراميك، في عام 1981، ثم أصبح مديرها التنفيذي بين عامي 1990 و2003، قبل أن يشتري الشركة بأكملها.

وبحسب التقرير، تحقق هذه الشركة مبيعات مهمة بلغت حوالي 818 مليون دولار في عام 2018.

ونوه التقرير بأن مهنية واستثمارات كريستوف زيلر عززتا من قيمة ثروته التي وصلت إلى حدود 3.1 مليارات دولار وفقا لمجلة "فوربس"، وهي تعادل نصف إجمالي الناتج المحلي لدولة ليختنشتاين، الذي يبلغ حوالي 6.2 مليارات دولار.

وأشار التقرير أيضا إلى أن كريستوف زيلر لا يتحدث كثيرا عن نفسه، وهو يعيش في عاصمة ليختنشتاين، فادوتس التي يبلغ تعداد سكانها نحو 5450 نسمة.

وما زال هذا الرجل المتزوج مستمرا في جمع ثروته، بفضل شركة إيفوكلار فيفادينت التي تنتشر مكاتبها في 25 دولة حول العالم وتوظف أكثر من 3600 شخص.

المصدر : مواقع إلكترونية