ارتفاع قياسي للإسترليني بعد انقشاع ضباب البريكست

ارتفع سعر صرف الجنيه الإسترليني مقابل اليورو لأعلى مستوى منذ يوليو/تموز 2016، بعد فوز مقنع لحزب المحافظين في الانتخابات البريطانية؛ الأمر الذي يتوقع أن يكسر الجمود السياسي في قضية الخروج من الاتحاد الأوروبي، والذي ظل يلقي بظلاله على الأسواق لسنوات.

وصعد الإسترليني نحو 2% ليصل إلى 1.2 يورو، مسجلا أعلى مستوياته منذ 2016، وارتفع أكثر من 2% ليصل إلى 1.348 دولار، في أعلى سعر له منذ مايو/أيار 2018.

يتناقض ذلك مع انحدار بأكثر من 10% أعقب مباشرة تصويت بريطانيا لصالح الانسحاب من الاتحاد الأوروبي في يونيو/حزيران 2016، وهو ما محا تريليوني دولار من الأسواق العالمية.

وتأتي المكاسب القوية للعملة البريطانية بسبب الثقة في انتهاء حالة الانقسام التي شهدها البرلمان خلال الأشهر الماضية، التي كانت سببا في التأجيل المتتالي لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، كما يمهد فوزُ حزب المحافظين لتمرير اتفاقية الخروج في الموعد المحدد.

المصدر : وكالات