عـاجـل: وكالة الأنباء السورية: مجهولون يهاجمون القاعدة الأميركية بحقل العمر النفطي بريف دير الزور الشمالي الشرقي

مهرجان العزاب للتسوق في الصين.. مبيعات بمليارات الدولارات

مبيعات علي بابا فاقت 38 مليار دولار في مهرجان يوم العزاب للتسوق (رويترز)
مبيعات علي بابا فاقت 38 مليار دولار في مهرجان يوم العزاب للتسوق (رويترز)

أنفق المستهلكون الصينيون مبالغ قياسية خلال فترة الشراء السنوية "يوم العزاب" في نسخته الـ11، وهو أكبر حدث للتسوق بالعالم خلال يوم واحد.

وبحسب بيانات بنك الشعب الصيني (البنك المركزي) ارتفع حجم المدفوعات عبر الإنترنت من خلال "نتسيونيون" شركة التسوية الصينية للدفع عبر الإنترنت، و"يونيون باي تشاينا" عملاق الدفع عبر البطاقات بنسبة 162.6% على أساس سنوي خلال فورة التسوق في مهرجان "يوم العزاب" للتسوق.

وذكرت وكالة شينخوا الصينية اليوم الأربعاء أنه تم إنجاز 1.78 مليار صفقة أول أمس الاثنين من خلال المنصتين، حيث بلغ إجمالي المدفوعات عبر الإنترنت نحو 1.5 تريليون يوان (211 مليار دولار)، وفقا لبيانات بنك الشعب الصيني.

وقال البنك إنه سيواصل دعم مؤسسات الدفع المصرفية وغير المصرفية، لتقديم خدمات مريحة وآمنة لتعزيز التنمية السليمة لقطاع الدفع.

 أفادت شركة علي بابا بمشاركة أكثر من 22 ألف علامة تجارية أجنبية من مئتي بلد في مهرجان يوم العزاب (الأوروبية)

عملاق التجارة الإلكترونية
أفادت وكالة شينخوا الصينية بأن مبيعات مهرجان يوم العزاب في الصين على منصة تيمول الإلكترونية التي تملكها شركة علي بابا العملاقة بلغت إلى 268.4 مليار يوان (38.4 دولارا) أول أمس الاثنين، وهو رقم قياسي يزيد بستة أضعاف المبيعات الإلكترونية التي سجلتها الولايات المتحدة في الجمعة السوداء العام الماضي.

ووفقا لشركة علي بابا، فقد شاركت أكثر من 22 ألف علامة تجارية أجنبية من مئتي بلد ومنطقة في التسوق هذا العام بالصين.

وخلال دقيقة واحدة و36 ثانية من انطلاق مهرجان التسوق في منتصف ليل الاثنين الماضي بلغت المبيعات على منصة تيمول الإلكترونية في الصين عشرة مليارات يوان (حوالي 1.43 مليار دولار).

وبدأ علي بابا عملاق التجارة الإلكترونية نشاط الترويج السنوي للتسوق عبر الإنترنت في 11 نوفمبر/تشرين الثاني 2009، وهو يوم يحتفل به العديد من الشباب الصينيين كـ"عيد للعزاب"، ويمكن للمتسوقين خلاله شراء بضائع بأسعار مخفضة بداية من البقالة إلى السيارات.

تباطؤ النمو
بلغت مبيعات المهرجان الأول للتسوق عبر منصة تيمول حوالي 52 مليون يوان، في حين ناهزت مبيعات يوم العزاب لشركة علي بابا العام الماضي 213.5 مليار يوان.

لكن معدل نمو المبيعات في مهرجان التسوق السنوي تباطأ هذا العام إلى 26%، وهي أقل نسبة زيادة منذ بدء المهرجان في 2009، مما يشير إلى مدى تباطؤ مبيعات التجارة الإلكترونية في الصين.

وتراجع الاستهلاك المحلي في الصين في ظل التوترات التجارية مع الولايات المتحدة، والتي تسببت في تراجع النمو إلى أقل معدل في نحو ثلاثة عقود.

المصدر : وكالات