تأثيره ضعيف.. خفض محدود لأسعار البنزين بمصر

وزارة المالية قدرت سعر برميل البترول في موازنة العام المالي الحالي 2019-2020 عند مستوى 68 دولارا للبرميل الواحد (رويترز/أرشيف)
وزارة المالية قدرت سعر برميل البترول في موازنة العام المالي الحالي 2019-2020 عند مستوى 68 دولارا للبرميل الواحد (رويترز/أرشيف)

محمد سيف الدين-القاهرة

خفضت الحكومة المصرية مساء الخميس أسعار بعض المنتجات البترولية بقيمة 25 قرشا، وذلك بداية من اليوم الجمعة، وفق وسائل إعلام محلية.

وأقرت لجنة التسعير التلقائي للمنتجات البترولية -المعنية بمراجعة وتحديد أسعار بعض المنتجات البترولية بشكل ربع سنوي في اجتماعها الأخير المنعقد عقب انتهاء سبتمبر/أيلول الماضي- خفض سعر بيع منتجات البنزين الثلاثة.

وجاءت الأسعار كالتالي: لتر بنزين 80 بـ6.5 جنيهات، وبنزين 92 بـ7.75 جنيهات، بنزين 95 بـ8.75 جنيهات، وخفض سعر طن المازوت للاستخدامات الصناعية بـ250 جنيها، ليصبح 4250 جنيها".

وأوضحت اللجنة أن القرار جاء في ضوء انخفاض سعر برميل برنت في السوق العالمية خلال الفترة بين يوليو/تموز وسبتمبر/أيلول 2019، ليبلغ في المتوسط نحو 62 دولارا للبرميل، وانخفاض قيمة الدولار أمام الجنيه، لتحقق في المتوسط نحو 16.60 جنيها للدولار خلال الفترة نفسها.

وقدرت وزارة المالية سعر برميل البترول في موازنة العام المالي الحالي 2019-2020 عند مستوى 68 دولارا للبرميل الواحد.

ومنذ نهاية يونيو/حزيران الماضي، بدأت الحكومة المصرية تطبيق آلية التسعير التلقائي لأسعار الوقود: البنزين والسولار.

واستبعد بعض التجار -في حديثهم للجزيرة نت- أن يطرأ أي انخفاض على الأسعار الفترة المقبلة بعد خفض أسعار البنزين بأنواعه الثلاثة، خاصة المواد الاستهلاكية والخضراوات، موضحين أن أغلب وسائل النقل تعتمد في استخدامها على السولار وليس البنزين، كما أن المزارعين يستخدمونه في تشغيل معدات الري.

المصدر : الجزيرة