عـاجـل: الأناضول: مقتل 9 جنود أتراك في غارة لقوات النظام السوري على تجمع للجيش التركي في إدلب

خفّض الفائدة للمرة الثالثة.. هل استسلم "الفدرالي الأميركي" لضغوط ترامب؟

الفدرالي الأميركي: خفض أسعار الفائدة يأتي في ظل ضعف الاستثمارات والصادرات (رويترز)
الفدرالي الأميركي: خفض أسعار الفائدة يأتي في ظل ضعف الاستثمارات والصادرات (رويترز)

خفض مجلس الاحتياطي الاتحادي (الفدرالي الأميركي) أسعار الفائدة الرئيسية بمقدار ربع نقطة مئوية إلى نطاق 1.5%-1.75%، تماشيا مع التوقعات، وهي المرة الثالثة خلال 2019.

وقال الفدرالي -في بيان الأربعاء- إن خفض أسعار الفائدة يأتي في ظل ضعف الاستثمارات والصادرات، وبقاء معدل التضخم دون النسبة المستهدفة 2%.

وهذه هي المرة الثالثة التي يخفض فيها الفدرالي الأميركي أسعار الفائدة في 2019، بعدما خفضها مرتين بنسبة ربع نقطة مئوية في كل منهما.

وفي مطلع أغسطس/آب الماضي، خفض الفدرالي أسعار الفائدة للمرة الأولى منذ 11 عاما، والثانية في 18 سبتمبر/أيلول الماضي.

وأسعار الفائدة على الأموال الاتحادية المسجلة اليوم، تعتبر الأدنى منذ مايو/أيار 2018.

وذكر الفدرالي اليوم أن المعلومات منذ اجتماع لجنة السوق المفتوحة في سبتمبر/أيلول الماضي، تشير إلى أن سوق العمل لا تزال قوية، والنشاط الاقتصادي ارتفع بمعدل معتدل، وظلت نسبة البطالة منخفضة.

ويعتمد الفدرالي الأميركي في قرار أسعار الفائدة على ثلاثة عناصر رئيسة، تتمثل في قوة سوق العمل (استحداث الوظائف)، ومؤشر أسعار المستهلك (التضخم)، والنمو الاقتصادي المحلي والعالمي.

ترامب ما فتئ ينتقد الاحتياطي الفدرالي ويدعوه إلى خفض أكبر لأسعار الفائدة (رويترز)
انتقادات ترامب
ويطالب الرئيس الأميركي دونالد ترامب مجلس الاحتياط بخفض كبير للفائدة بدعوى تحفيز الاقتصاد الأميركي ومواجهة الإجراءات المماثلة التي تتخذها البنوك المركزية الكبرى الأخرى، مثل البنك المركزي الأوروبي وبنك اليابان المركزي.

وجدّد ترامب أمس الثلاثاء هجومه على "الفدرالي الأميركي"، وقال في تغريدة عبر تويتر إن "البنوك المركزية في أوروبا واليابان لديها أسعار فائدة سلبية.. ألا يتعين علينا متابعة منافسين".

واعتاد ترامب -على خلاف أسلافه في البيت الأبيض الذين أحجموا عن التعليق على سياسة البنك المركزي- توجيه الانتقادات لمجلس الاحتياطي الأميركي، بشأن قرارات يقول إنها أبقت تكاليف الاقتراض مرتفعة للغاية ولفترة أطول مما ينبغي.

واعتبر ترامب في تغريدته أمس أن الفدرالي الأميركي "ليست لديه أدنى فكرة! لدينا إمكانات غير محدودة، إلا أن الفدرالي يعوق تقدمنا، لكننا نفوز على أي حال".

أما رئيس الفدرالي الأميركي جيروم بويل فأشار إلى أن البنك المركزي لن يتخذ قراراته وفق ضغوط سياسية.

وفي وقت سابق اليوم، أعلنت وزارة التجارة الأميركية تباطؤ نمو الاقتصاد إلى 1.9% في الربع الثالث من العام الجاري، مقابل 2% في الربع السابق عليه.

وتباطأ نمو اقتصاد الولايات المتحدة إلى 2% في الربع الثاني 2019، مقابل 3.1% في الربع السابق له.

المصدر : وكالات