عـاجـل: وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤول أميركي: نائب الرئيس الأميركي سيغادر إلى تركيا في غضون 24 ساعة

الحرب التجارية تستعر.. رسوم أميركية على طائرات أيرباص وأوروبا تتوعد

أميركا تستعد لفرض روسم بـ10% على الطائرات الأوروبية لكنها ستستثني مكوناتها (رويترز)
أميركا تستعد لفرض روسم بـ10% على الطائرات الأوروبية لكنها ستستثني مكوناتها (رويترز)

قال مسؤول بمكتب الممثل التجاري الأميركي إن الولايات المتحدة ستفرض رسوما نسبتها 10% على الطائرات و25% على سلع صناعية وزراعية أخرى من الاتحاد الأوروبي، في إطار عقوبة سمحت بها منظمة التجارة العالمية في قضية دعم الطائرات، بينما توعدت المفوضية الأوروبية بالرد.

لكن الرسوم على الطائرات لن تسري على المكونات، حسبما أبلغ المسؤول الصحفيين في مؤتمر بالهاتف، مما سيعفي إنتاج أيرباص في ولاية ألاباما الأميركية من زيادة التكاليف، وكذلك استخدام بوينغ للمكونات الأوروبية في طائراتها.

وقال المسؤول إنه من المتوقع بدء تطبيق الرسوم في 15 أكتوبر/تشرين الأول، لكنه لم يحدد الحجم الإجمالي لسلع الاتحاد الأوروبي التي ستشملها الرسوم.

وبحسب المسؤول فإن قرار منظمة التجارة العالمية يجيز زيادة الرسوم بنسبة 100%، لكن واشنطن قررت عدم الذهاب إلى هذا الحد، سعيا منها لإيجاد حل للنزاع القائم منذ 15 عاما.

وكانت منظمة التجارة سمحت للولايات المتحدة في وقت سابق اليوم بفرض رسوم استيراد على سلع أوروبية قيمتها 7.5 مليارات دولار بسبب دعم غير مشروع يقدمه الاتحاد الأوروبي لشركة أيرباص.

منظمة التجارة العالمية سمحت للولايات المتحدة الأميركية بفرض رسوم استيراد على سلع أوروبية قيمتها 7.5 مليارات دولار (رويترز)
تهديد
تهدد هذه الخطوة بإيقاد شرارة حرب تجارة عبر الأطلسي في الوقت الذي يتباطأ فيه الاقتصاد العالمي.

ويدفع قرار منظمة التجارة العالمية بالنزاع الدائر منذ 15 عاما بشأن الدعم غير المشروع لعملاقي صناعة الطائرات إلى بؤرة العلاقات التجارية العالمية المضطربة ويتزامن مع حرب التجارة الدائرة بالفعل بين واشنطن وبكين.

وقال محكمو منظمة التجارة إن صانع الطائرات الأميركي بوينغ يخسر ما يعادل 7.5 مليارات دولار سنويا في شكل فاقد مبيعات سنوية وتعطل تسليمات بعض كبرى طائراته بسبب القروض الحكومية الأوروبية الرخيصة المقدمة لمنافسته اللدود أيرباص.

وتوقّع الممثل التجاري الأميركي روبرت لايتهايزر أن تبدأ المفاوضات بين الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي "قريبا" لحل النزاع القائم حول الدعم الذي تتلقاه شركة "أيرباص" لصناعة الطائرات.

وقال في بيان إن "الدعم غير المشروع" لشركة أيرباص لصناعة الطائرات "ألحق ضررا بالغا" بالصناعة الأميركية وعمّالها.

رد أوروبي
من جهتها، قالت المفوضية الأوروبية إن العقوبات الأميركية ستكون "قصيرة النظر وذات نتائج عكسية". وأغلقت أسهم أيرباص منخفضة 2% أمس الأربعاء.

وتعهد رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر، برد الاتحاد الأوروبي بالمثل إذا ما فرضت جهة رسوما جمركية على قطاع طيرانه.

وقال يونكر في تصريحات أمس "إذا ما فرض أحدهم رسوما جمركية على قطاع طيراننا سنفعل الأمر ذاته".

وأضاف "تبدأ الحروب التجارية بسهولة، وتزداد شدتها بسرعة، لكن غالبًا ما تنتهي بنتيجة سيئة".

وأكد أن أوروبا دافعت دائما عن التجارة العادلة والحرة والمتبادلة، في ظل ظروف متساوية.

المصدر : وكالات