السعودية تقترض 7.5 مليارات دولار من سوق السندات

السعودية تخطط لزيادة الاقتراض لمواجهة عجز الموازنة المقدر بـ131 مليار ريال (رويترز)
السعودية تخطط لزيادة الاقتراض لمواجهة عجز الموازنة المقدر بـ131 مليار ريال (رويترز)

اقترضت السعودية أمس الأربعاء 7.5 مليارات دولار من سوق السندات للمساعدة في تمويل عجز الموازنة، في وقت تخطط المملكة لزيادة الاقتراض هذا العام مع ارتفاع الإنفاق الحكومي.

وبحسب مصرف "إتش إس بي سي" -بين أربعة بنوك تولت عملية إصدار سندات- فإن الدفعة الأولى من القرض تبلغ أربعة مليارات دولار على عشرة أعوام، والثانية 3.5 مليارات دولار على 31 عاما.

ولم يتضح بعد مصدر معظم الطلب على السندات السعودية.

ويتوقع أن يناهز معدل الفائدة على الدفعة الأولى من القرض 4.5%، أما معدل الفائدة على الدفعة الثانية فيناهز 5.31%.

وباعت السعودية سندات دولية بقيمة 52 مليار دولار منذ باكورة إصدارها في 2016.

ويشكل القرض الجديد نصف برنامج السعودية للتمويل في عام 2019، وفق ما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

وكان وزير المالية السعودي محمد الجدعان قال في ديسمبر/كانون الماضي إن بلاده تعتزم إصدار سندات بقيمة 120 مليار ريال (32 مليار دولار)، وهو رقم مقارب للعجز المتوقع في موازنة المملكة للعام الحالي، والبالغ 131 مليار ريال.

وبلغ الدين العام السعودي 560 مليار ريال (149.3 مليار دولار) أو 19.1% من الناتج المحلي الإجمالي في 2018.

وتتوقع الميزانية أن يرتفع إلى 678 مليار ريال أو 21.7% من الناتج المحلي الإجمالي هذا العام.

المصدر : وكالات,الصحافة السعودية