عـاجـل: السلطة المحلية في حضرموت: مقتل خمسة جنود سعوديين بينهم قائد قوات التحالف بالوادي في هجومين متزامنين

مؤسس "علي بابا" يختار خليفته

جاك ما جمع ثورة تقدر بأربعين مليار دولار (غيتي)
جاك ما جمع ثورة تقدر بأربعين مليار دولار (غيتي)

أعلن الملياردير ومؤسس مجموعة "علي بابا" في الصين جاك ما اليوم الاثنين أنه سيغادر خلال عام منصبه على رأس المجموعة العملاقة للتجارة الإلكترونية.

وأضاف جاك ما أن الرئيس التنفيذي دانيال تشانغ سيكون خليفته في رئاسة الشركة، وكشف عن هذا الاختيار في رسالة نشرها على موقع أخبار مؤسسة "علي بابا" اليوم.

وقال إن تشانغ سيخلفه مديرا تنفيذيا خلال 12 شهرا بالتزامن مع الذكرى العشرين لتأسيس المجموعة.

وأضاف جاك ما أنه سيظل عضوا في مجلس الإدارة حتى موعد اجتماع المساهمين في 2020.

وتابع في رسالة وجهها إلى زبائن مجموعته وموظفيها والمساهمين فيها، أنه "لا يمكن لأي شركة أن تعتمد بالكامل على مؤسسيها. إنني في موقع يسمح لي بمعرفة ذلك".

ماذا قال جاك ما؟
وصرح جاك ما بأنه "لا يمكن أن يتحمل شخص بمفرده مسؤوليات منصب الرئيس التنفيذي ورئيس مجلس الإدارة إلى الأبد".

وقال "المعلمون يريدون دائما أن يتفوق تلاميذهم عليهم، لذلك الشيء المعقول بالنسبة لي وبالنسبة للشركة هو ترك أشخاص أصغر سنا وأكثر مهارة يتولون الأدوار القيادية".

وكانت صحيفة "ساوث تشاينا مورنينغ بوست" التي تملكها مجموعة علي بابا، نفت أمس الأحد أنباء نشرتها صحيفة نيويورك تايمز الجمعة عن أن جاك ما سيعلن الاثنين تخليه عن مهامه.

وكان جاك ما قد قلص دوره بالفعل في "علي بابا" عبر التنحي عن منصبه رئيسا تنفيذيا عام 2013 ليشغل منصب رئيس الشركة.

وجاك ما المدرس السابق للغة الإنجليزية الذي يوصف بأنه "عصامي حقيقي"، يحتل المرتبة الـ19 بين أصحاب الثروات في العالم، حسب وكالة بلومبيرغ، ويملك ما يقدر بأربعين مليار دولار.

وفي مقابلة مع تلفزيون "بلومبيرغ" قبل أيام قال جاك ما "قريبا سأعود إلى التدريس. هذا هو الشيء الذي أعتقد أنني أستطيع أن أقوم به بصورة أفضل من عملي رئيسا تنفيذيا لعلي بابا".

وفي عام 1999 أسس الملياردير الصيني موقع "علي بابا.كوم" للتجارة الإلكتروني برأسمال قدره 60 ألف دولار، لتصل القيمة السوقية للشركة في الوقت الحالي إلى أكثر من 400 مليار دولار.

المصدر : وكالات