فواتير مضاعفة.. الدول الفقيرة تشتري مزيدا من الغذاء

الدول الفقيرة تنفق نحو 28% من عوائد صادراتها على واردات الغذاء (غيتي)
الدول الفقيرة تنفق نحو 28% من عوائد صادراتها على واردات الغذاء (غيتي)

أظهر تقرير لمنظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (فاو) تضاعف فاتورة الواردات الغذائية العالمية ثلاث مرات بين عامي 2000 و2017، في حين ارتفعت الفاتورة للدول الفقيرة بنحو خمسة أضعاف في الفترة نفسها.

وبحسب التقرير الذي نشر اليوم الثلاثاء، بلغت فاتورة الواردات الغذائية العالمية 1.43 تريليون دولار في عام 2017. وتنفق الدول المتقدمة 10% فقط من عائدات صادراتها على الواردات الغذائية، بينما تنفق الدول الفقيرة 28% على تلك الواردات.

وقال الخبير الاقتصادي آدم براكاش -الذي أعد التقرير- "هذا يدل على تدهور بمرور الوقت، مما يمثل تحديا متزايدا -خاصة بالنسبة لأفقر البلدان– لتلبية احتياجاتها الغذائية الأساسية من الأسواق الدولية".

وتوقعت الفاو أن ترتفع فاتورة واردات الغذاء العالمية بنحو 3% لتصل إلى 1.47 تريليون دولار عام 2018.

وقالت المنظمة إن الزيادة السنوية المتوقعة ستكون في الغالب ناتجة عن زيادة واردات الأسماك -وهي أغذية عالية القيمة معظمها مستورد من البلدان المتقدمة - والحبوب التي تعد من الواردات الأساسية للعديد من بلدان العجز الغذائي ذات الدخل المنخفض.

المصدر : وكالة الأناضول