عـاجـل: مايك بنس: الاتفاق مع تركيا يقضي بوقف كل العمليات العسكرية في شمالي سوريا

خبير ألماني ينصح العرب بإصدار عملات رقمية رسمية

إصدار الدول العربية عملات رقمية رسمية يبعد مستثمريها عن مخاطر بتكوين وأخواتها(الجزيرة نت)
إصدار الدول العربية عملات رقمية رسمية يبعد مستثمريها عن مخاطر بتكوين وأخواتها(الجزيرة نت)

خالد شمت-برلين

دعا خبير اقتصادي ألماني بارز الدول العربية والأوروبية إلى إصدار عملات رقمية خاصة بها كعملة رسمية للدفع لتسهيل التحويلات المالية وإبعاد المستثمرين عن مخاطر العملات الرقمية الحالية على غرار بتكوين وأخواتها.

وقال البروفيسور غوستاف هورن مدير المعهد الألماني للاقتصاد الكلي في حوار خاص للجزيرة نت

"أنصح الدول العربية بما نصحت به المصرف المركزي الأوروبي، بإصدار عملات رقمية خاصة بها... وهذا ممكن لكل دولة عربية بشكل مستقل أو كعملة عربية موحدة".

وعبر هورن عن رفضه مراقبة أو ضبط العملات الرقمية الحالية بواسطة هيئة عالمية تنشأ لهذا الغرض، واعتبر أن ذلك سيمنح هذه العملات نوعا من الشرعية والضمانة.

وقال "هذا خطأ والأفضل منه الإعلان بوضوح أن هذه العملات السرية هي مضاربات لاضمان لها وأن كل من يستثمر فيها يتحمل مسؤولية ما يفعل، ومن ضمنه فقد أمواله".

وحذر هورن من مخاطر الاستثمار بالعملات الرقمية المشفرة، مشيرا إلى أن بتكوين وأخواتها من العملات الرقمية هي مشروعات مضاربة ارتبط انتشارها وارتفاع قيمتها بأجواء الأزمة والقلق وتهديدات الحروب التجارية الراهنة.

ونوه الخبير الاقتصادي الألماني إلى أن البعد الإجرامي لهذه العملات بسبب سرية معاملاتها المالية أدخلها في دائرة متابعة أجهزة الاستخبارات والشرطة.

واستبعد أن تحل العملات الرقمية مكان العملات التقليدية، وقال "العملات الرقمية ليس لها قيمة ولا علاقة لها بالاقتصاد ولا يمكن قياسها بالذهب ولا توجد ضمانة لإمكانية استخدامها بمعاملات مالية طبيعية".

وتوقع زيادة أعداد العملات المشفرة في المستقبل، خاصة مع صعود قيمة بتكوين وظروف عدم الأمان بالأسواق العالمية ما يشكل حافزا لإطلاق عملات رقمية جديدة.

المصدر : الجزيرة