ارتفاع طفيف في احتياطي النقد الأجنبي لمصر

ديون مصر الخارجية فاقت ثمانين مليار دولار (الجزيرة)
ديون مصر الخارجية فاقت ثمانين مليار دولار (الجزيرة)

قال البنك المركزي المصري اليوم الاثنين إن احتياطي البلاد من النقد الأجنبي ارتفع إلى 42.611 مليار دولار نهاية مارس/آذار مقابل 42.524 مليارا في فبراير/شباط.

وهذا أعلى مستوى لاحتياطيات البلاد من العملة الصعبة منذ بدء تسجيل بيانات الاحتياطي مطلع التسعينيات.

وبهذا يكون الاحتياطي النقدي قد قفز بشكل طفيف بنحو 87 مليون دولار بنهاية الشهر الماضي، أي بنسبة 0.2% على أساس شهري.

ولا يوضح المركزي المصري عادة مصدر الزيادة أو النقصان في صافي الاحتياطيات الأجنبية المسجلة لديه.

لكن مصر طرحت في فبراير/شباط سندات دولية بأربعة مليارات دولار.

وتزامن صعود الاحتياطي الأجنبي للمركزي خلال العامين الماضي والجاري، مع ارتفاع وتيرة الاقتراض الخارجي عبر أدوات الدين المختلفة (قروض مباشرة، سندات، أذونات) بالعملة الأجنبية.

وقفز الدين الخارجي 34.45% إلى 80.8 مليار دولار في سبتمبر/أيلول الماضي.

وقدرت وكالة فيتش ارتفاع الدين الخارجي لمصر لنحو مائة مليار دولار نهاية 2017.

كانت الاحتياطيات حوالي 19 مليار دولار قبل توقيع القاهرة اتفاق قرض قيمته 12 مليارا لمدة ثلاث سنوات مع صندوق النقد الدولي عام 2016، وتحرير سعر صرف العملة المحلية ورفع القيود الرأسمالية التي كانت مفروضة لإعادة جذب المستثمرين.

المصدر : وكالات