اهتمام عالمي بالاستثمار في قطاع النفط العراقي

وزارة النفط العراقية أكدت أنها تجري مباحثات مع شركة شيفرون بشأن حقل مجنون (رويترز-أرشيف)
وزارة النفط العراقية أكدت أنها تجري مباحثات مع شركة شيفرون بشأن حقل مجنون (رويترز-أرشيف)

أبدت شركات عالمية اهتماما متزايدا بالاستثمار في قطاع النفط العراقي، بحسب ما ذكرته مصادر ومسؤول بوزارة النفط العراقية على هامش مؤتمر في العاصمة الألمانية برلين.

وقال مصدران مطلعان إن شركة النفط الفرنسية توتال مهتمة بالمنافسة على بناء مصفاة نفط الناصرية الجديدة في العراق التي ستبلغ طاقتها 150 ألف برميل يوميا، في وقت تجري بغداد محادثات مع شركة عالمية بشأن حقل مجنون النفطي.

وكانت وزارة النفط العراقية قالت العام الماضي إن بتروتشاينا مهتمة أيضا بمشروع المصفاة.

وكان مشروع المصفاة الأصلي يتضمن طاقة تبلغ ثلاثمئة ألف برميل يوميا على أن تتكامل مع تطوير حقل الناصرية النفطي. كما أبدت لوك أويل الروسية وبتروتشاينا اهتماما أوليا بالمشروع المتكامل.

وقال علي وارد حمود المدير العام لشركة نفط ذي قار لرويترز على هامش مؤتمر لقطاع النفط العراقي في برلين إن باب تقديم العروض ما زال مفتوحا، وإن الشركات العالمية المهتمة ستتقدم بصفة شركات تكرير فحسب.

وأوضح أن شركة "ذي قار" ستتولى الآن تطوير الحقل بنفسها، وينتج هذا الحقل بين ثمانين ومئة ألف برميل يوميا.

وتخطط الشركة لمضاعفة الطاقة الإنتاجية للحقل إلى مئتي ألف برميل يوميا في غضون الأعوام الثلاثة القادمة، لكن من المتوقع أن تظل مستويات الإنتاج مستقرة هذا العام.

وخلال المؤتمر ذاته، قال مدير إدارة العقود والتراخيص بوزارة النفط العراقية عبد المهدي العميدي إن بغداد تجري محادثات مع شركة شيفرون بشأن حقل مجنون النفطي.

وأضاف العميدي أن إنتاج العراق الحالي من النفط يبلغ حوالي 4.35 ملايين برميل يوميا.

وأعلنت وزارة النفط العراقية في ديسمبر/كانون الأول الماضي أنها بدأت تتسلم عمليات حقل مجنون النفطي قرب البصرة من شركة رويال داتش شل، وأنها شكلت فريق إدارة محليا لإدارة عمليات الإنتاج بعد خروج شل من الحقل في موعد أقصاه نهاية يونيو/حزيران من العام المقبل.

المصدر : رويترز