ألمانيا تعارض استثمار الصين بشبكتها الكهربائية

شبكة الكهرباء من القطاعات الإستراتيجية في ألمانيا (الجزيرة)
شبكة الكهرباء من القطاعات الإستراتيجية في ألمانيا (الجزيرة)

خالد شمت-برلين

كشفت أسبوعية دير شبيغيل الألمانية السبت أن حكومة المستشارة أنجيلا ميركل أبدت معارضة شديدة لدخول الصين للاستثمار في شبكتها الكهربائية لتخوفها من حصول بكين على تأثير كبير في قطاع الكهرباء الألماني الحيوي.

وعبرت الحكومة الألمانية عن هذه المخاوف بعد تقدم شركة شبكة بكين المملوكة للحكومة الصينية بطلب لشراء حصة تعادل 20% من أسهم شركة هيرتس 50 البرلينية، حسبما ذكرت المجلة، التي أشارت إلى بحث دائرة المستشارية ووزارة الاقتصاد الألمانيتين عن بدائل للشركة الصينية في شراء هذه الحصة.

ويعطي قانون الاقتصاد الخارجي للحكومة الألمانية الحق في منع مشاركة من تريد من الشركات الأجنبية بحصة تزيد عن 25% من القيمة الكلية لأسهم أي شركة إستراتيجية في البلاد.

ولكون الأسهم التي تريد الشركة الحكومية الصينية شراءها تقل عن ربع القيمة الإجمالية لأسهم شركة "هيرتس 50″، تدرس السلطات الألمانية إمكانية دعوة مجموعة إيليا البلجيكية للطاقة لزيادة حصتها الحالية البالغة 60% من أسهم شركة "هيرتس 50″، وفق دير شبيغيل.

وعرض صندوق الاستثمار الأسترالي المالك لـ40% المتبقية من أسهم شركة الكهرباء البرلينية هذه الحصة بالكامل للبيع، وأوضحت دير شبيغيل أن مجموعة الطاقة البلجيكية لديها وضع تفضيلي بشراء هذه الحصة والاستحواذ على شركة "هيرتس 50" باعتبارها مالكة أكثرية أسهم هذه الشركة.

وخلصت المجلة الألمانية إلى أن حكومة ميركل تبحث اللجوء لمجموعة إيليا البلجيكية لاستشعارها وجود مخاطر من حصول الصين على تأثير كبير في شبكة الكهرباء التي تعتبر من القطاعات الحيوية في ألمانيا.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

أعلنت شركة قطر لتقنيات الطاقة الشمسية الاستحواذ على حصة 49% من شركة "سولار ورلد" الألمانية للألواح الشمسية، التي تصنف كإحدى أكبر الشركات في العالم في هذا المجال.

مع إحراز الجهود الرامية لتحسين إدارة الكهرباء من مصادر متنوعة للمزيد من التقدم، ستستمر تكاليف الطاقة الشمسية في الانخفاض وفي غضون عقد سيتم إنتاجها بتكلفة أربعة إلى ستة سنتات للكيلووات/ساعة.

أفادت تقارير صحفية بألمانيا بأن الشركات المنتجة للكهرباء من المصادر الصديقة للبيئة في البلاد حققت العام الماضي إيرادات تجاوزت قيمتها 20 مليار يورو.، وجاء معظم الإيرادات من خلال الرسم الذي يدفعه مستهلكو هذا النوع من الكهرباء وفقا لقانون مصادر الطاقة المتجددة.

المزيد من استثمار
الأكثر قراءة