هواوي أكبر المتضررين.. اليابانيون يقاطعون أجهزة الاتصالات الصينية

هواوي أكبر المتضررين.. اليابانيون يقاطعون أجهزة الاتصالات الصينية

تواجه شركات الاتصالات الصينية وشركات تصنيع الهواتف الذكية الصينية مأزقا حرجا في اليابان بعد قرار الحكومة اليابانية مقاطعة شراء معدات الاتصالات الصينية، وما تبع ذلك من عزوف اليابانيين عن شراء الهواتف الذكية الصينية.

ويأتي ذلك بعد إعلان المتحدث باسم الحكومة اليابانية يوشيهيديه سوغا قرار منع الجهات الحكومية والدفاعية من شراء معدات الاتصالات الصينية بسبب مخاوف من القرصنة، رغم اجتهاد تلك الشركات على مدار سنوات لدخول السوق اليابانية.

ويأتي القرار الياباني بعد قرار سابق بمقاطعة معدات الاتصالات الصينية من قبل الحكومتين الأميركية والأسترالية في أغسطس/آب الماضي بسبب مخاوف من إمكانية استغلال بكين تلك المعدات للتجسس الإلكتروني.

هذا الأمر الذي أدى إلى أن تفقد شركة هواوي -الرائدة في تصنيع معدات الاتصالات- حصتها بالسوق اليابانية، خاصة بعدما أعلنت شركات الاتصالات اليابانية أنها ستحذو حذو الحكومة في مقاطعة الأجهزة التي توردها لهما هواوي.

ورغم أن القرار لم يشمل مقاطعة الهواتف الذكية التي تبيعها شركتا هواوي و"زد تي إي" في اليابان، لكن متاجرهما فقدت الطوابير الطويلة التي كانت تقف أمامهما بعد هذه الأخبار.

المصدر : الجزيرة