شاهد.. إيران بين الثروة النفطية والعقوبات

شاهد.. إيران بين الثروة النفطية والعقوبات

تعد إيران واحدة من أهم الدول في مجال الطاقة عالميا، حيث تستحوذ على 27% من الاحتياطيات العالمية من النفط والغاز، بواقع 9% من الاحتياطي النفطي و18% من احتياطي الغاز الطبيعي.

وتبلغ الاحتياطيات المؤكدة من نفط إيران 155 مليار برميل، واستطاعت أن ترفع إنتاجها من النفط إلى 3.8 ملايين برميل يوميا.

ووفقا لمنظمة أوبك فقد وصلت صادرات إيران مؤخرا مليونين ومئة ألف برميل يوميا، وتؤمن هذه الصادرات عائدات مالية ضخمة وصلت إلى 52 مليار دولار خلال العام الماضي، ويمثل هذا الرقم تقريبا نصف العائدات الإجمالية من الصادرات الإيرانية، ويعتمد اقتصاد البلاد على 60% من عائدات قطاع الطاقة.

وتشكل الدول الآسيوية تقريبا 70% من مستوردي النفط الإيراني، ثم تأتي دول الاتحاد الاوروبي بنسبة 20%.

وتعد الصين في مقدمة زبائن النفط الإيراني حيث استوردت 26% من صادرات النفط الإيراني خلال العام الماضي، وتأتي الهند بالمرتبة الثانية بنسبة 23%.

وتستهدف العقوبات الأميركية المفروضة على قطاع النفط الإيراني وقف الصادرات النفطية، لكن طهران تتحدث عن العديد من البدائل بما في ذلك إيجاد آليات جديدة للدفع لتصدير النفط، كما تهدد بإغلاق مضيق هرمز الإستراتيجي.

ومن المتوقع أن تؤثر العقوبات الأميركية على اقتصاد إيران وعلى خطة رفع الإنتاج النفطي إلى 4.5 ملايين برميل نفط يوميا، والذي تحتاج استثمارات ضخمة تصل إلى 200 مليار دولار، فضلا عن الحاجة لاستثمار أجنبي يوفر الخبرة والمال والتكنولوجيا.

المصدر : الجزيرة