تراجع طفيف للتضخم في السودان

التضخم واصل ارتفاعه رغم محاولات إبطاء وتيرة زيادات الأسعار عبر القيود الصارمة على السحب النقدي (رويترز)
التضخم واصل ارتفاعه رغم محاولات إبطاء وتيرة زيادات الأسعار عبر القيود الصارمة على السحب النقدي (رويترز)

قال الجهاز المركزي للإحصاء اليوم الخميس إن التضخم في السودان تراجع قليلا إلى 68.44% في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، من 68.64% في سبتمبر/أيلول الذي سبقه؛ بفعل انخفاض أسعار الأغذية والمشروبات.

وقفز التضخم بأكثر من 50% في يناير/كانون الثاني 2018، من 25.15% في ديسمبر/كانون الأول 2017، بعدما أدت تخفيضات في الدعم إلى زيادة أسعار الغذاء.

وشهدت محافظات سودانية منذ مطلع 2018 احتجاجات رافضة لغلاء الأسعار التي سجلتها البلاد منذ نهاية العام الماضي.

ومنذ ذلك الحين، واصل التضخم ارتفاعه رغم المحاولات الرامية لإبطاء وتيرة زيادات الأسعار عن طريق فرض قيود صارمة على عمليات السحب النقدي.

ويعاني اقتصاد السودان بشدة منذ انفصال الجنوب عام 2011، الذي استحوذ على ثلاثة أرباع إنتاج البلاد من النفط، وهو مصدر مهم للعملة الصعبة.

ويأمل السودان -الذي رُفعت عنه العقوبات الاقتصادية الأميركية في أكتوبر/تشرين الأول 2017- أن يعود اقتصاده إلى الاستقرار، وأن تعود عملته المحلية إلى التوازن أمام النقد الأجنبي الذي يعد أحد أسباب التضخم.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

ارتفعت معدلات التضخم في السودان إلى 68.6% في سبتمبر/أيلول الماضي مقارنة مع 66.8% في أغسطس/آب من العام الحالي، رغم المحاولات العديدة لإبطاء زيادة الأسعار.

قال الجهاز المركزي للإحصاء بالسودان أن التضخم بالبلاد ارتفع إلى 57.65 % على أساس سنوي في أبريل/نيسان من 55.60% بالشهر السابق، وسط زيادات في أسعار الغذاء واستمرار نقص في الوقود.

المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة