إعصار إيرما قد يسبب أضرارا بـ200 مليار دولار

وسط مدينة ميامي في فلوريدا يخلو من المارة قبل وصول الإعصار (غيتي)
وسط مدينة ميامي في فلوريدا يخلو من المارة قبل وصول الإعصار (غيتي)

قالت مؤسسة بحثية أميركية إن إعصار إيرما الذي يتجه صوب ولاية فلوريدا قد يسبب خسائر اقتصادية تصل إلى مئتي مليار دولار، في حين قالت وكالة فيتش للتصنيف الائتماني إن شركات التأمين ستواجه خسائر جسيمة.

وأفادت مؤسسة "إنكي" للأبحاث بأن الخسائر في ولاية فلوريدا فقط قد تتجاوز 135 مليار دولار، بينما قد تصل الخسائر الاقتصادية الإجمالية إلى مئتي مليار.

وأصدرت السلطات الأميركية أوامر بإجلاء نحو 5.6 ملايين شخص من منازلهم تأهبا لوصول إعصار إيرما. وقد اجتاح الإعصار سواحل كوبا أمس الجمعة، بعد أن خلف دمارا هائلا في عدد من جزر الكاريبي.

وقال المحلل تشاك واطسون من مؤسسة "إنكي" إن الإعصار سيكون كابوسا على قطاع التأمين، لأن كل المقاطعات في ولاية فلوريدا قد تشهد أضرارا في المباني وانقطاعا للكهرباء بدرجة تفوق قدرات الإصلاح.

من جانب آخر، ذكرت مؤسسة "كورلوجيك" أن رياح الإعصار قد تسبب دمارا في 8.5 ملايين عقار بفلوريدا.

أما وكالة فيتش للتصنيف الائتماني فقالت إن سوق التأمين في فلوريدا تنتظره خسائر ضخمة. وأضافت أنه إذا نتجت عن الإعصار خسائر تأمينية تتجاوز 75 مليار دولار، فقد تتعرض بعض شركات إعادة التأمين إلى ضغوط مالية شديدة.

ويأتي إعصار إيرما بعد أسبوعين من إعصار هارفي الذي سبب أضرارا تقدر قيمتها بنحو 180 مليار دولار في ولايتي تكساس ولويزيانا، بحسب ما نقلته وكالة رويترز.

المصدر : وكالات