فرنسا تتجه لوقف إنتاج النفط والغاز بحلول 2040

القانون المقترح قد يؤثر على شركات مثل توتال (رويترز)
القانون المقترح قد يؤثر على شركات مثل توتال (رويترز)
أفادت مسودة قانون عرضت في فرنسا اليوم الأربعاء أن الحكومة تنوي إيقاف جميع عمليات التنقيب عن النفط والغاز وإنتاجهما على أراضيها وفي الأقاليم التابعة لها في الخارج بحلول عام 2040 لتصبح أول دولة تقوم بذلك.

ووفقا للمسودة، فإن فرنسا لن تصدر تصاريح جديدة للتنقيب وستقيد الامتيازات الحالية تدريجيا حتى إيقافها بحلول عام 2040، وهو العام نفسه الذي تخطط فيه فرنسا لإيقاف بيع السيارات التي تعمل بالبنزين والديزل.

وذكرت وكالة رويترز أن هذا القانون رمزي إلى حد بعيد، لأن فرنسا تنتج نحو ستة ملايين برميل من النفط والغاز فقط سنويا، تمثل نحو 1% من إجمالي استهلاكها. وستواصل فرنسا استيراد النفط وتكريره لتلبية احتياجاتها.

وقد يؤثر هذا القانون الذي تنوي فرنسا إصداره بنهاية العام الجاري على شركات مثل توتال الفرنسية، التي وإن توقفت عن التنقيب عن النفط في الأراضي الفرنسية، فما زال لديها تصاريح للتنقيب في أقاليم خارجية مثل حقل غويان البحري في غويانا الفرنسية.

ويطمح الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى وقف انبعاثات الكربون من فرنسا بحلول عام 2050 عن طريق التخلي عن الوقود الأحفوري.

المصدر : رويترز