وزير مصري: لن نرفع أسعار الوقود العام المالي الحالي

الجارحي أكد أن خفض الدعم في برنامج الحكومة يسير وفق الخطة من ثلاث إلى خمس سنوات (رويترز-أرشيف)
الجارحي أكد أن خفض الدعم في برنامج الحكومة يسير وفق الخطة من ثلاث إلى خمس سنوات (رويترز-أرشيف)

قال وزير المالية المصري عمرو الجارحي إن بلاده لن ترفع أسعار الوقود خلال العام المالي الجاري 2017-2018.

وأوضح الجارحي في مؤتمر صحفي بمقر مجلس الوزراء اليوم الأربعاء أن خفض الدعم في برنامج الحكومة يسير وفق الخطة من ثلاث إلى خمس سنوات.

ويبدأ العام المالي في مصر مطلع يوليو/تموز حتى نهاية يونيو/حزيران من العام التالي، وفقا لقانون الموازنة العامة.

ورفعت مصر أسعار الوقود مرتين خلال العام المالي الماضي، في إطار خطة ترشيد الدعم وخفض الإنفاق العام، لتقليل عجز الموازنة، في ضوء الاتفاق مع صندوق النقد الدولي.

وحذر صندوق النقد مصر، الثلاثاء، من تجميد خطة زيادة أسعار الوقود حتى العام المالي المقبل؛ خشية تعرضها لمخاطر زيادة تكلفة المواد البترولية، بسبب الأسعار العالمية وسعر الصرف.

واعتبر الصندوق أن مصر أقدمت على إصلاحات مهمة وحاسمة في ملف إصلاح دعم الطاقة، لكنها ما تزال متأخرة.

وكان الصندوق اتفق مع مصر على قرض بقيمة 12 مليار دولار يمنح على مدار ثلاث سنوات في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي لدعم برنامج الإصلاح الاقتصادي الذي بدأته الحكومة المصرية في 2014.

ورغم رفع أسعار الوقود مرتين خلال العام المالي الماضي، زادت قيمة دعم المنتجات البترولية إلى 122.4 مليار جنيه (6.9 مليارات دولار) مقابل 35 مليار جنيه (1.98 مليار دولار) أثناء إعداد مشروع الموازنة، بزيادة قدرها 250%.

وأدت الإجراءات الإصلاحية التي اتخذتها الحكومة المصرية إلى موجة ارتفاع غير مسبوقة في أسعار السلع والخدمات، إلى أن بلغت مستوى قياسيا في يوليو/تموز الماضي تخطى 34.2%، قبل أن ينخفض إلى 33.2% في أغسطس/آب المنصرم.

المصدر : وكالات