كردستان تقترض لتسوية قضية نفطية قبل الاستفتاء

إقليم كردستان يعيد ترتيب تعاملاته مع شركات النفط الأجنبية (رويترز)
إقليم كردستان يعيد ترتيب تعاملاته مع شركات النفط الأجنبية (رويترز)

اقترض كردستان العراق أموالا من عدة جهات تشتري نفط الإقليم من بينها شركة روسنفت الروسية، وهو ما مكنه من تسوية دعوى قضائية بتكلفة مليار دولار مع شركة دانة غاز الإماراتية.

ونقلت وكالة رويترز عن مصادر قولها إن حكومة الإقليم أعادت هيكلة بعض اتفاقاتها القائمة مع مشتري النفط لتسوية تلك الدعوى المرفوعة منذ سنوات.

وذكرت رويترز أن ذلك يأتي في إطار جهود الإقليم لضبط ماليته العامة قبل استفتاء مزمع على الاستقلال خلال الشهر الجاري.

فقد وقع كردستان العراق مؤخرا أيضا اتفاقات لتسوية الديون مع عدد من الشركات النفطية العاملة بالإقليم.

وقال مصدر ساهم في التوصل لتلك الاتفاقات إنه "مع تسوية الديون المستحقة لمنتجي النفط وتسوية الدعوى، تتأهب حكومة إقليم كردستان للاستفتاء بأداء إيجابي. فمن الواضح أنها لا تريد أي أعباء في المرحلة الجديدة".

وذكر العضو المنتدب لشركة دانة غاز الإماراتية مجيد جعفر أن حكومة كردستان لديها هدف معلن يتمثل في تسوية الديون مع المستثمرين حتى تزيد جاذبية الإقليم للمستثمرين وتتمكن من استغلال احتياطياتها بشكل أسرع، ومن ثم جمع المزيد من الأموال نهاية المطاف.

ووفقا للتسوية التي أعلن عنها الأربعاء الماضي، وافق الإقليم على دفع مليار دولار لتسوية الدعوى القضائية التي طالبت فيها دانة غاز وشركاؤها بأكثر من ملياري دولار، لعدم قبضهم مستحقات إنتاج سوائل نفطية.

المصدر : رويترز