أسعار النفط تنخفض 12% منذ تمديد اتفاق أوبك

المتعاملون في بورصات النفط يخشون استمرار زيادة الفائض العالمي (رويترز)
المتعاملون في بورصات النفط يخشون استمرار زيادة الفائض العالمي (رويترز)

سجلت أسعار النفط العالمية نحو 47 دولارا للبرميل في نهاية تعاملات الأسبوع أمس الجمعة، وهي بذلك منخفضة بأكثر من 12% عن مستويات أواخر مايو/أيار الماضي حين قررت الدول المنتجة للنفط تمديد العمل باتفاق خفض الإنتاج.

وبلغ سعر مزيج برنت القياسي أمس 47.37 دولارا للبرميل، في حين بلغ سعر الخام الأميركي 44.47 دولارا للبرميل، وخسر كلا الخامين على مدى الأسبوع 1.6%.

ويرجع انخفاض الأسعار إلى استمرار الخوف من زيادة النفط الفائض في العالم، بالرغم من اتفاق كبار المنتجين بقيادة منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) على تمديد اتفاق خفض الإنتاج تسعة أشهر حتى نهاية مارس/آذار 2018.

ومن أحدث المؤشرات على المعروض النفطي الفائض استخدام الناقلات العملاقة المتهالكة لتخزين النفط غير المباع قبالة سواحل سنغافورة وماليزيا.

ومن الظواهر الأخرى التي تثير قلق الأسواق قيام شركات الطاقة الأميركية بزيادة حفارات النفط في الخدمة لمدة 22 أسبوعا متتالية، وهي فترة قياسية، وفقا لأحدث البيانات من شركة بيكر هيوز لخدمات الطاقة، لكن الشركة أشارت إلى أن وتيرة زيادة الحفارات تباطأت في الأشهر الأخيرة.

وأضعفت زيادة إنتاج النفط الأميركي تأثير تخفيضات أوبك، وزاد الإنتاج الأميركي بأكثر من 10% في السنة الماضية.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

واصلت أسعار النفط اتجاهها النزولي عقب الخسائر الحادة التي سجلتها قبل أيام متأثرة بدلائل واسعة على استمرار تخمة معروض الوقود، رغم جهود أوبك لتقليص الفجوة بين العرض والطلب في السوق.

أكد وزير الطاقة والصناعة القطري محمد بن صالح السادة التزام دولة قطر باتفاقيات تخفيض إنتاج النفط التي تقرر مؤخرا تمديد العمل بها حتى نهاية مارس/آذار 2018.

كشفت بيانات الحكومة الأميركية أمس الأربعاء عن زيادة مفاجئة في مخزونات النفط الخام والبنزين بالولايات المتحدة خلال أسبوع، وهو ما هبط بأسعار النفط أكثر من 4%.

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة