المغرب يخفف عجز الميزانية بالأشهر الأخيرة

حصيلة الضرائب المباشرة ارتفعت في الأشهر الأربعة الأولى من هذا العام بحوالي 12% (غيتي)
حصيلة الضرائب المباشرة ارتفعت في الأشهر الأربعة الأولى من هذا العام بحوالي 12% (غيتي)

بلغ عجز الميزانية في المغرب 8.1 مليارات درهم (828 مليون دولار) في الأشهر الأربعة الأولى من عام 2017 مقارنة بعجز قدره 20.6 مليار درهم (2.1 مليار دولار) في الفترة المماثلة من العام الماضي، وفقا للخزينة العامة للمملكة.

وأوضحت الخزينة في نشرتها الشهرية لإحصاءات المالية العمومية أن هذا التطور يعزى إلى ارتفاع المداخيل العادية بنسبة 6.9% إلى 73.8 مليار درهم (7.5 مليارات دولار) بنهاية أبريل/نيسان، وانخفاض النفقات بنسبة 3.5% إلى 112.3 مليار درهم (11.4 مليار دولار).

وذكرت النشرة أن هذا الارتفاع في المداخيل العادية يرجع إلى ارتفاع الضرائب المباشرة بنسبة 12.4% والضرائب غير المباشرة بنسبة 5.7%.

أما أبرز أسباب انخفاض النفقات فكان تراجع تحملات الدين المدرج في الميزانية بنسبة 10.5%. والمقصود بتحملات الدين هو أقساط الدين والفوائد المترتبة عليه.

المصدر : الصحافة المغربية

حول هذه القصة

قال الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالشؤون العامة والحكامة في المغرب لحسن الداودي إن الحكومة غير جاهزة في الوقت الراهن لرفع الدعم عن غاز البوتان بسبب غياب المعطيات الدقيقة.

قال محافظ بنك المغرب المركزي عبد اللطيف الجواهري إن المغرب ينوي بدء تحرير سعر الصرف في الربع الثاني من العام الجاري، وذلك ضمن برنامج لتحرير الاقتصاد.

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة