السيسي يلتقي رؤساء شركات أميركية

السيسي يسعى لتعزيز العلاقات مع واشنطن في عهد ترمب (رويترز-أرشيف)
السيسي يسعى لتعزيز العلاقات مع واشنطن في عهد ترمب (رويترز-أرشيف)

التقى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي خلال زيارته واشنطن عددا من رؤساء الشركات الأميركية، كما تحدث عن قراراته الاقتصادية الأخيرة خلال لقائه مع مجموعة من المصريين المقيمين بالولايات المتحدة.

ونقلت صحيفة مصرية عن المتحدث باسم الرئاسة قوله إن السيسي التقى الرئيسة التنفيذية لشركة "لوكهيد مارتن" للصناعات العسكرية مارلين هيوستن.

وأشاد السيسي خلال اللقاء بمساهمات الشركة في توفير احتياجات مصر من الطائرات الحربية وقطع الغيار، والتعاون في مجال التدريب الفني.

والتقى السيسي أيضا الرئيس التنفيذي لشركة "جنرال إلكتريك" جيف إميلت، وناقش معه مناخ الاستثمار في مصر وإجراءات الإصلاح الاقتصادي.

واستهل الرئيس المصري لقاءاته في واشنطن أمس الأحد بمقابلة رئيس البنك الدولي جيم يونغ كيم. وكانت الحكومة المصرية وقعت اتفاقا مع البنك في ديسمبر/كانون الأول 2015 للحصول على قرض بقيمة ثلاثة مليارات دولار، وتم صرف ملياري دولار من القرض للقاهرة حتى الآن.

من ناحية أخرى التقى السيسي مجموعة من المصريين المقيمين في الولايات المتحدة، وقال خلال اللقاء إن القرارات الاقتصادية المتعلقة بتحرير سعر الصرف "وضعت الاقتصاد المصري على المسار السليم".

ويبلغ سعر الدولار الأميركي في البنوك المصرية حاليا نحو 18 جنيها، وكان سعره قبل تحرير العملة في نوفمبر/تشرين الثاني 2016 محددا بـ 8.88 جنيهات.

من جانبه، أشار وزير التجارة والصناعة المصري طارق قابيل إلى أن استثمارات الشركات الأميركية في مصر تتجاوز 23 مليار دولار، وأن التبادل التجاري بين البلدين يبلغ خمسة مليارات دولار سنويا، منها صادرات مصرية بقيمة 1.5 مليار دولار.

ورأى قابيل أن زيارة السيسي "تفتح مرحلة جديدة من العلاقات الإستراتيجية مع الولايات المتحدة"، لافتا إلى أنها أطول زيارة لرئيس مصري إلى أميركا.

المصدر : وكالة الشرق الأوسط,الصحافة المصرية