محطة كهرباء غزة مهددة بالتوقف صباح الأحد

غزة تعاني من نقص حاد في الكهرباء (رويترز)
غزة تعاني من نقص حاد في الكهرباء (رويترز)

أعلنت سلطة الطاقة في قطاع غزة أن محطة توليد الكهرباء الوحيدة في القطاع ستتوقف عن العمل صباح الأحد المقبل بعد انتهاء منحة الوقود القطرية لتشغيلها، وعدم إلغاء الضرائب عن وقود المحطة من قبل الحكومة الفلسطينية في رام الله.

وكانت المنحة القطرية قد ساهمت خلال الأشهر الثلاثة الماضية في تراجع أزمة الكهرباء في غزة، إلا أن كمية الوقود التي أرسلتها قطر ستنتهي بتوقف محطة توليد الكهرباء الأمر الذي يجدد الأزمة مرة أخرى.

وأكدت سلطة الطاقة في بيان لها استعدادها التام لشراء الوقود بدون ضرائب بما يضمن تشغيل المحطة باستمرار، معتبرة أن "الضرائب على الوقود" هي السبب الرئيسي للأزمة حاليا، وفي حال تم إلغاؤها بالكامل فإنه يمكن الحفاظ على برامج التوزيع مستقرة في غزة.

وقالت أيضا إن الضرائب الباهظة المفروضة على سعر الوقود اللازم لتشغيل المحطة ترفع سعر الوقود لأكثر من ثلاثة أضعاف "بما لا يوجد له مثيل في أي مكان بالعالم".

وناشدت سلطة الطاقة كافة الجهات المعنية بضرورة توريد الوقود بدون ضرائب -وبشكل عاجل- لتتجنب غزة الدخول في أزمة جديدة للكهرباء.

ويحتاج القطاع المحاصر نحو 450 ميغاوات من التيار الكهربائي يوميا، حيث يرتفع حجم الطلب مع قدوم الصيف، ويتوقع أن يصل معدل وصل الكهرباء إلى أربع ساعات في حال لم يتوفر الوقود.

المصدر : الجزيرة,مواقع إلكترونية