عـاجـل: ماكرون في مقابلة تلفزيونية: اتفاق بين زعماء مجموعة السبع على تحرك مشترك بشأن إيران والاتصالات معها

خبير يحذر من انهيار الدولار كما حدث في الثمانينيات

الدولار ارتفع إلى أعلى مستوياته في 14 عاما في الأسابيع القليلة التي أعقبت انتخاب ترمب (رويترز)
الدولار ارتفع إلى أعلى مستوياته في 14 عاما في الأسابيع القليلة التي أعقبت انتخاب ترمب (رويترز)
قال الخبير المالي ديفد مارش لشبكة "سي أن بي سي" الأميركية إنه يتوقع ارتفاع الدولار الأميركي لمدة عام تقريبا بسبب سياسات الرئيس الأميركي دونالد ترمب ثم انهياره كما حدث في أوائل الثمانينيات.

ويشرح مارش -أحد مؤسسي شركة "أومفيف" للاستشارات المالية في لندن- أن الاقتصاد والشركات الصناعية الأميركية لن تتحمل مزيدا من الارتفاع المتسارع للدولار، الذي يواصل الصعود منذ عدة سنوات.

وقال الخبير المالي إن العملة الأميركية ارتفعت بنحو 10% سنويا على مدى السنوات الثلاث أو الأربع الأخيرة، وإن هذا "تحديدا هو عكس ما يقول ترمب إنه يسعى إليه".

وقد ارتفع الدولار الأميركي إلى أعلى مستوياته في 14 عاما في الأسابيع القليلة التي أعقبت فوز ترمب في انتخابات الرئاسة الأميركية في نوفمبر/تشرين الثاني 2016 في ضوء خططه الاقتصادية التي تعتمد على زيادة الإنفاق وتقليل الضرائب. لكن الدولار انخفض في الأسابيع الأربعة الماضية.

ويتوقع مارش أن يعاود الدولار ارتفاعه القوي مع بدء تنفيذ سياسات ترمب، وهو ما سيضر الصناعة الأميركية، على عكس ما يسعى إليه ترمب من "حماية العمال الأميركيين في الوطن".

وسيؤدي ارتفاع الدولار إلى انخفاض حصيلة الصادرات الأميركية، كما سيجعل المنتجات الأميركية أقل تنافسية في الخارج.

لكن في المقابل، هناك خبراء آخرون يرون أن الاقتصاد الأميركي يمكن أن يتحمل ارتفاع الدولار.

المصدر : مواقع إلكترونية