ارتفاع فائض الميزان التجاري لقطر 33% في نوفمبر

صادرات قطر حققت زيادة سنوية بـ16% نهاية شهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي (غيتي-أرشيف)
صادرات قطر حققت زيادة سنوية بـ16% نهاية شهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي (غيتي-أرشيف)

سجل الميزان التجاري السلعي لدولة قطر خلال شهر نوفمبر/تشرين الثاني فائضا بـ12.8 مليار ريال (3.5 مليارات دولار) محققا نموا بـ33% مقارنة بالشهر المماثل من العام السابق، بحسب بيانات رسمية.

وأفاد تقرير لوزارة التخطيط التنموي والإحصاء القطرية بأن الميزان التجاري زاد بـ55% في شهر نوفمبر/تشرين الثاني المنصرم مقارنة بـ8.7 مليارات ريال (2.38 مليار دولار) في أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وأشارت البيانات إلى أن قيمة إجمالي الصادرات القطرية بلغت 21.8 مليار ريال (6 مليارات دولار) بارتفاع سنوي قدره 16%، وزيادة شهرية تناهز 4%.

وأوضحت البيانات أن السبب الرئيس في زيادة الصادرات -بما في ذلك الصادرات من السلع المحلية وإعادة التصدير- يعود لارتفاع صادرات زيوت النفط والمواد المعدنية والغاز المسال.

وتعتبر قطر أكبر منتج ومصدر في العالم للغاز الطبيعي المسال.

بالمقابل بلغت قيمة الواردات السلعية نحو تسعة مليارات ريال (2.44 مليار دولار) خلال شهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، مسجلة انخفاضا سنويا بـ2%، وتراجعا شهريا بـ29.6%.

واحتلت كوريا الجنوبية صدارة دول المقصد بالنسبة لصادرات قطر بقيمة 4.2 مليارات ريال، تليها اليابان ثم الهند.

كما احتلت الصين صدارة دول المنشأ بالنسبة لواردات قطر خلال شهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي بقيمة 1.2 مليار ريال تتبعها الولايات المتحدة الأميركية والهند.

المصدر : وكالات