ارتفاع أسعار النفط بسبب توقف خط أنابيب

قرار منظمة أوبك تخفيض الإنتاج لا يزال ساريا ويساهم نسبيا في ارتفاع الأسعار (رويترز)
قرار منظمة أوبك تخفيض الإنتاج لا يزال ساريا ويساهم نسبيا في ارتفاع الأسعار (رويترز)

ارتفعت أسعار النفط اليوم الجمعة مدعومة بتوقف خط الأنابيب فورتيس في بحر الشمال واستمرار تخفيضات الإنتاج بقيادة منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)، لكن زيادة إنتاج الولايات المتحدة واصلت كبح الأسواق.

وفي الساعة 06:51 بتوقيت غرينتش ارتفعت العقود الآجلة للخام الأميركي غرب تكساس الوسيط 17 سنتا بما يعادل 0.3% لتسجل 57.21 دولارا للبرميل.
 
وسجلت عقود خام القياس العالمي برنت 63.46 دولارا للبرميل مرتفعة 15 سنتا أو 0.2% عن الإغلاق السابق.

وقال متعاملون إن توقف خط الأنابيب فورتيس الذي ينقل نفط بحر الشمال إلى بريطانيا، هو السبب الرئيسي في ارتفاع الأسعار.

وقال بنك الاستثمار الأميركي جيفريز إن "إينيوس الشركة المشغلة لخط الأنابيب فورتيس أعلنت حالة القوة القاهرة في تسليمات الخام إثر اكتشاف تسربات في الخط يوم الثلاثاء مما ينبئ بأن أعمال الإصلاح قد تستغرق أسابيع عدة".

يتركز تأثير غلق خط الأنابيب على منطقة بحر الشمال، لكنه مهم عالميا لأن إمداداته من الخام جزء من المعروض الذي يتحدد على أساسه سعر برنت القياسي. وقال جيفريز "إذا استمر التوقف لأسابيع عدة فسيدفع سعر برنت للارتفاع".
 
من ناحية أخرى قال المتعاملون إن الأسواق تتلقى دعما إضافيا من الجهود التي تقودها أوبك وروسيا لكبح الإنتاج من أجل رفع الأسعار.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

قال معهد البترول الأميركي إن مخزونات النفط بالولايات المتحدة هبطت بأكثر من المتوقع الأسبوع الماضي، بينما ارتفعت أسعار الخام بدعم من الطلب القوي وتفاعلات السوق مع تكهنات بهبوط الإنتاج الأميركي.

صعدت أسعار النفط اليوم بعدما أظهرت بيانات للقطاع تراجع مخزونات الخام الأميركية أكثر من المتوقع، في حين واصلت توقعات الإغلاق الطويل لخط أنابيب خام رئيسي في بحر الشمال دعم الأسواق.

المزيد من إنتاج
الأكثر قراءة