سهم "المملكة القابضة" يهوي بعد اعتقال الوليد بن طلال

ثروة الملياردير الوليد بن طلال تقارب 20 مليار دولار (رويترز-أرشيف)
ثروة الملياردير الوليد بن طلال تقارب 20 مليار دولار (رويترز-أرشيف)

تراجع سعر سهم شركة المملكة القابضة نحو 10% بعد تقارير عن اعتقال الأمير الوليد بن طلال في السعودية، لتسجل أكبر انخفاض بين الشركات المدرجة بالسوق السعودي في تعاملات صباح اليوم.

وهبط مؤشر السوق السعودي أكثر 2% في المعاملات المبكرة إلى 6808.5  نقاط بعد حملة اعتقالات شملت أمراء ووزراء ورجال أعمال.

كما انخفض سهم صافولا بأكثر من 6%، وسهم البنك الأهلي التجاري 2%، وسهم زين 1%، وسابك 0.4%.

وحققت شركة المملكة القابضة أرباحا بواقع 592 مليون ريال للأشهر التسعة الأولى من العام الحالي، مقارنة بخسائر بلغت 320 مليون ريال للفترة ذاتها من العام المنصرم، وفق بيانات أوردها موقع البورصة السعودية "تداول".

وتقترب ثروة الوليد بن طلال من 20 مليار دولار، وفق مجلة فوربس العالمية، مما يجعله بين أكبر أثرياء العالم.

وذكر مسؤول سعودي كبير اليوم أن الملياردير السعودي الأمير الوليد بن طلال، صاحب شركة المملكة القابضة، ضمن محتجزين يخضعون لتحقيق تجريه لجنة جديدة لمكافحة الفساد أعلن الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز عن تشكيلها في وقت متأخر من مساء أمس السبت.

وأضاف المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه أن وزير المالية السابق إبراهيم العساف محتجز أيضا ويخضع للتحقيق.

وأمرت اللجنة أمس السبت باحتجاز 11 أميرا وأربعة وزراء حاليين وعدد من الوزراء والمسؤولين السابقين.

المصدر : مواقع إلكترونية,رويترز