بنك هافيلاند ينفي علاقته بخطة إماراتية لإضعاف الريال القطري

تسريبات للسفير العتيبة تحدثت عن خطة إماراتية لشن حرب مالية على قطر بالتعاون مع بنك هافيلاند (أسوشيتد برس-أرشيف)
تسريبات للسفير العتيبة تحدثت عن خطة إماراتية لشن حرب مالية على قطر بالتعاون مع بنك هافيلاند (أسوشيتد برس-أرشيف)

نفى بنك هافيلاند المملوك لأسرة الممول البريطاني ديفد رولاند، ارتباطه بخطة إماراتية للتأثير سلبا على الاقتصاد القطري وإضعاف العملة المحلية، الريال.

ووصف المصرف -ومقره لوكسمبورغ- في بيان التقارير الإعلامية بشأن تورطه في هذه المسألة بأنها غير واقعية، وأكد أن أي عمليات مالية أجراها تتفق مع تعاملاته الطبيعية.

وكان موقع "ذا إنترسبت" الأميركي أصدر تقريرا عن تسريبات من البريد الإلكتروني للسفير الإماراتي لدى الولايات المتحدة يوسف العتيبة.

وذكر التقرير أن الإمارات خططت لشن حرب مالية على قطر بالتعاون مع بنك هافيلاند، عبر التلاعب بالسندات والمشتقات المالية بهدف تخفيض قيمة سنداتها وزيادة تكلفة تأمينها.

وقال وزير المالية القطري علي شريف العمادي -في حديث للجزيرة قبل أيام- إنه يجري التأكد مما ورد في تسريبات العتيبة بشأن محاولات إضعاف الريال القطري، وسحب تنظيم كأس العالم من قطر.

وأضاف أن قطر أنجزت من المشاريع المتعلقة بكأس العالم في فترة الحصار -أي في خمسة شهور- أكثر مما تم إنجازه في الستة شهور التي سبقت الحصار.

المصدر : الجزيرة