وزير: قطر عززت استقلاليتها الاقتصادية من خلال الحصار

وزير الاقتصاد والتجارة القطري أكد أن مساهمة القطاعات غير النفطية بالناتج المحلي بلغت 70% في 2016 (الجزيرة)
وزير الاقتصاد والتجارة القطري أكد أن مساهمة القطاعات غير النفطية بالناتج المحلي بلغت 70% في 2016 (الجزيرة)

أكد وزير الاقتصاد والتجارة القطري الشيخ أحمد بن جاسم بن محمد آل ثاني أن السياسات الاقتصادية التي انتهجتها قطر شكلت صمام أمان للاقتصاد المحلي أمام مختلف التحديات الخارجية، لا سيما في ظل ظروف الحصار. 

 وقال إن دولة قطر "تمكنت من خلال الحصار من تعزيز استقلاليتها ومناعتها الاقتصادية بالاعتماد على قدراتها الذاتية"، وفق ما أوردت وكالة الأنباء القطرية.

وأشار خلال كلمة له في افتتاح ملتقى الأعمال القطري السريلانكي أمس إلى أن قطر نجحت عبر ميناء حمد في استحداث خطوط تجارية مباشرة مع عدد من الموانئ الإستراتيجية، والاستفادة من خدمات الشحن التي يوفرها الناقل الوطني لأكثر من 150 وجهة حول العالم بما عزز انفتاحها على العديد من الأسواق العالمية.

وأضاف الوزير القطري أن "السياسات الاقتصادية التي انتهجتها قطر في سبيل تعزيز الشراكة بين القطاعين العام والخاص مثلت حافزا مهما لتنويع الاقتصاد الوطني، وتطوير مساهمة القطاعات غير النفطية التي وصلت إلى حوالي 70% من الناتج المحلي في العام 2016".

وأوضح أن قطر أرست مجموعة هامة من الحوافز المشجعة على الاستثمار مثل إعفاء رأس المال الأجنبي المستثمر من ضريبة الدخل لمدة عشر سنوات من تاريخ تشغيل المشروع تجاريا، وعدم فرض ضرائب على استيراد الآلات الكبيرة وقطع غيارها والمواد الخام، إضافة إلى إتاحة إمكانية تحويل الأرباح للخارج، ونقل ملكية الشركة مجانا.

ولفت وزير الاقتصاد والتجارة القطري إلى أن ما تتمتع به دولة قطر من بنية تحتية متطورة ساهم في جعلها نقطة انطلاق اقتصادية نحو العديد من الدول حول العالم بما عزز جاذبيتها لاستقطاب الاستثمارات الخارجية.

المصدر : وكالة الأنباء القطرية (قنا)