تراجع الثقة بالاقتصاد في منطقة اليورو

تراجع الثقة يشير إلى أن الاقتصاد في الاتحاد الأوروبي لن يتعافى في وقت قريب (الفرنسية)
تراجع الثقة يشير إلى أن الاقتصاد في الاتحاد الأوروبي لن يتعافى في وقت قريب (الفرنسية)

تراجعت الثقة بالاقتصاد في منطقة اليورو في سبتمبر/أيلول لمستويات لم تشهدها منذ أواخر 2013.

وقالت المفوضية الأوروبية إن الثقة بالاقتصاد في 18 دولة تتعامل باليورو هبطت إلى 99.9 نقطة الشهر الجاري من 100.6 في أغسطس/آب الماضي.

وتراجع المؤشر نتيجة إبداء مستهلكين وتجار تجزئة وقطاع الصناعة قدرا أقل من التفاؤل، ولم تتحسن الثقة سوى قليلا في قطاعي الخدمات والتشييد.

وعكس مؤشر ثقة قطاع الأعمال أيضا تراجع التفاؤل ليسجل أدنى مستوى منذ أكتوبر/تشرين الأول 2013.

ومن بين أكبر الاقتصاديات في منطقة اليورو، انكمش المؤشر بواقع 0.9 نقطة في إيطاليا، و0.3 نقطة في ألمانيا، في حين ارتفع في فرنسا بواقع 0.2 نقطة وإسبانيا بواقع 0.5 نقطة.

وهذا الانخفاض يشير إلى أن الاقتصاد في الاتحاد الأوروبي ككل لن يتعافى في المستقبل القريب، لأن المؤشر تراجع بواقع نقطة مقارنة بشهر أغسطس/آب حيث سجل 103.6 نقاط.

 

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

قالت المفوضية الأوروبية إنه رغم خروج منطقة اليورو من دائرة الركود في نهاية العام الماضي ما زالت حالة الاقتصاد ضعيفة ومعدل البطالة مرتفعا.

قال عضو بمجلس محافظي البنك المركزي الأوروبي إن من المستبعد أن يرفع البنك أسعار الفائدة من مستوياتها المنخفضة الحالية حتى عام 2016 عندما يبدأ اقتصاد منطقة اليورو بالتعافي بصورة أقوى.

واصل اقتصاد منطقة اليورو تراجعه خلال الربع الأول من العام الجاري، معززا حالة الركود الاقتصادي للمنطقة التي تعاني من أزمة ديون سيادية منذ سنوات. فقد كشف مكتب الإحصاء الأوروبي (يوروستات) اليوم أن اقتصاد المنطقة انكمش بنسبة تجاوزت التوقعات وبلغت 0.2%.

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة