سهم بنك دبي الإسلامي يصعد 12%

الصعود الكبير لسهم دبي الإسلامي راجع إلى قراره رفع الحد الأقصى للملكية الأجنبية لرأس ماله (الجزيرة)

قفز سهم بنك دبي الإسلامي أمس قرابة 12%، مسجلاً أكبر مكسب له في يوم واحد خلال عامين على الأقل. وجاءت هذه الزيادة بعد أيام من قرار البنك رفع الحد الأقصى للملكية الأجنبية في أسهم رأس المال لتسهيل عمليات الشراء من المستثمرين الدوليين الكبار من المؤسسات.

وأوضح البنك المدرج في مؤشر سوق دبي يوم 25 ديسمبر/كانون الأول الماضي أنه سيرتفع الحد الأقصى لملكية الأجانب في أسهمه من 15% حاليا إلى 25%، مضيفا أن هذا القرار أقره مجلس إدارة البنك.

وعزا البنك -وهو أول بنك إسلامي في الإمارات- هذه الخطوة إلى رغبته في الاستجابة للطلب الكبير على أسهمه من لدن مؤسسات استثمارية أجنبية كبيرة. ومن المقرر أن ترفع مؤسسة أم.أس.سي.أي لتصنيف الأسواق المالية تصنيف الإمارات إلى وضع سوق ناشئة خلال العام الجاري، وهو ما سيزيد من استقطاب دبي لرؤوس أموال المستثمرين الأجانب.

نمو الأرباح
وسبق لبنك دبي الإسلامي أن قال في مايو/أيار الماضي إنه عالج أغلب جوانب الضعف في وضعه المالي، وإنه يتوقع تحقيق نمو كبير في أرباح العام الماضي يفوق 10%، وهو ما يفسح له المجال للسعي نحو عمليات استحواذ في أسواق آسيا الجديدة.

يشار إلى أن سوق دبي صعد أمس الخميس بنسبة 3% محققا أعلى إغلاق له منذ أكتوبر/تشرين الأول 2008، وذلك بدعم من توقعات بنمو اقتصادي جيد للإمارات خلال 2014. وقادت الأسهم القيادية صعود سوق دبي حيث ارتفع سهم شركة إعمار العقارية 3.1% وسهم بنك الإمارات دبي الوطني 4.7%.

المصدر : رويترز