تراجع حصة سامسونغ من أشباه الموصلات

epa03600300 General view of the stand of South Korean multinational electronics company Samsung at the Mobile World Congress 2013 in Barcelona, northeastern Spain, 25 February 2013. Some 1,500 exhibitors from 205 countries will gather in Barcelona at GSMA Mobile World Congress, the world’s most important exhibition in the mobile industry, which will take place from 25 to 28 February. EPA/Alberto Estevez EPA/Alberto Estevez

تراجعت حصة شركة سامسونغ إلكترونيكس الكورية الجنوبية للإلكترونيات من السوق العالمية لأشباه الموصلات خلال الربع الأول من العام الحالي مقارنة بالربع الأخير من العام الماضي.

ونقل عن تقرير مؤسسة "آي أتش أس آي سبلاي" المتخصصة في أبحاث السوق القول إن مبيعات شركة سامسونغ من أشباه الموصلات بلغت خلال الربع الأول من العام الحالي 7.77 مليارات دولار بحصة سوقية قدرها 10.5% مقابل 11.1% كانت حققتها الشركة خلال الربع الأخير من العام الماضي.

وجاءت سامسونغ بذلك في المركز الثاني في السوق العالمية بعد شركة إنتل الأميركية التي بلغت مبيعاتها 11.1 مليار دولار بحصة قدرها 15.1% من السوق العالمية.

لكن شركة سامسونغ عززت مكانتها في السوق العالمية نتيجة تحسن الطلب على رقائق الذاكرة الخاصة بالهاتف المحمول وطرح المنتجات المميزة على الرغم من ضعف الطلب في قطاع تكنولوجيا المعلومات مثل تباطؤ سوق الحاسوب العالمية في الربع الأول من هذا العام.

وبلغت مبيعات سامسونغ من رقائق الذاكرة 4.71 مليارات دولار خلال الأشهر الثلاثة الأولى من هذا العام لتمثل حصتها 33.3% من السوق العالمية.

وكانت سامسونغ قد اعتلت المرتبة الثالثة بين شركات التكنولوجيا في العالم من حيث القيمة السوقية عام 2012.

وسامسونغ، التي تعد أكبر منتج في العالم للهواتف الذكية وأجهزة التلفزيون المسطحة ورقائق الذاكرة، جاءت بعد شركتي أبل أولا وغوغل ثانية الأميركيتين، وذلك وفقا لتقرير للوكالة الوطنية لصناعة وترويج تكنولوجيا المعلومات الكورية الجنوبية.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أظهرت بيانات صادرة عن سامسونغ الكورية الجنوبية أن استثماراتها تراجعت لأدنى مستوى بثلاث سنوات بالربع الأول من العام الجاري. وعزت الشركة -وهي عملاق صناعة الهواتف الذكية بالعالم- التراجع الحاد باستثماراتها إلى تزايد الشكوك حول نمو الاقتصاد العالمي.

كشف تقرير أن سامسونغ إلكترونيكس الكورية الجنوبية اعتلت المرتبة الثالثة بين شركات التكنولوجيا في العالم من حيث القيمة السوقية عام 2012. وجاءت سامسونغ بعد أبل وغوغل الأميركيتين. وتراجعت شركتا مايكروسوفت و(آي بي إم) درجتين لتصلا للمركزين الرابع والخامس.

تشير سلسلة من الدعاوى القضائية في الآونة الأخيرة إلى أن حروب الملكية الفكرية للهواتف الذكية ستدخل في حالة جمود، حيث ستعجز أبل عن إثبات أن مبيعاتها تضررت بشدة بسبب تقليد المنافسين، ولا سيما سامسونغ، لمنتجاتها.

تقدمت سامسونغ إلكترونيكس الكورية الجنوبية على منافستها الأميركية أبل في مبيعات الهواتف الذكية خلال الربع الأخير من العام الماضي، إذ بدأت الأخيرة بيع أجهزة آيفون 5 على نطاق واسع.

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة