فولكسفاغن تتطلع للانتعاش بقية العام

epa03534871 CEO of Volkswagen Martin Winterkorn speaks at a press conference ahead of the Detroit North American International Auto Show (NAIAS), in Detroit, USA, 13 January 2012. The Volkswagen Group’s global sales leapt 11.2 per cent in 2012 to 9.07 million vehicles, the German company announced at the press conference. EPA/FRISO GENTSCH / VOLKSWAGEN HANDOUT HANDOUT EDITORIAL USE ONLY

رجحت شركة فولكسفاغن الألمانية لصناعة السيارات أن يكون عام 2013 عاما صعبا رغم ثقتها في تحسن أنشطتها في النصف الثاني من العام مع استمرار نمو الأسواق الخارجية.

وأوضح الرئيس التنفيذي للشركة مارتن فنتركورن في الاجتماع السنوي للمساهمين اليوم أن الشهور المقبلة لن تكون سهلة لأداء الشركة، معتبرا أن معظم مناطق العالم -باستثناء أميركا الشمالية والصين- يكتنفها قدر كبير من عدم اليقين إزاء أداء سوق السيارات، لافتا إلى أن الأسواق الرئيسية في أوروبا ستبقى ضعيفة بشدة في المستقبل المنظور.

وأكد فنتركورن على بقاء فولكسفاغن أكبر شركة أوروبية لصناعة السيارات، مشيرا إلى أنها ستلتزم بأهداف العام بالكامل "رغم كل أشكال عدم اليقين الاقتصادي".

وكانت الشركة قد أعلنت أمس انخفاضا بنسبة 26% في الأرباح التشغيلية خلال الربع الأول إلى 2.34 مليار يورو (3 مليارات دولار)، رغم تطلعها إلى تحقيق نفس نتائج العام الماضي القياسية التي بلغت 11.5 مليار يورو (15 مليار دولار)، والوصول بالمبيعات إلى مستويات قياسية جديدة حيث باعت العام الماضي أكثر من تسعة ملايين سيارة.

وقال فنتركورن "سواء كنا في حالة انتعاش أو ركود، هدفنا أن تصبح فولكسفاغن في صدارة صناعة السيارات بحلول العام 2018".

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أعلنت مجموعة فولكس فاغن الألمانية أن مبيعاتها العالمية في العام الماضي قفزت بنسبة 11.2% لتصل إلى 9.07 ملايين سيارة. وتعد مبيعات المجموعة قياسية وتعزز مكانتها كثالث أكبر منتج سيارات في العالم بعد تويوتا موتور كورب اليابانية وجنرال موتورز الأميركية.

ينتظر أن تتمكن مجموعة فولكس فاغن الألمانية لصناعة السيارات -خلال ثلاثة أعوام- من إزاحة شركة تويوتا اليابانية العملاقة من مرتبة الصدارة في حجم إنتاج السيارات في العالم. هذا ما خلصت إليه مؤسسة "آي أتش أس أوتوموتيف" المتخصصة في أبحاث سوق السيارات الدولية.

تشبثت تويوتا بالمركز الأول كأكبر شركة منتجة للسيارات في العالم بالربع الأول من العام الحالي، رغم شدة التنافس مع جنرال موتورز وفولكسفاغن، ومع هبوط إنتاجها في الصين وفي اليابان ذاتها.

عادت شركة تويوتا موتور اليابانية إلى مركز الصدارة بين الشركات المنتجة للسيارات في العالم بعد ارتفاع إنتاجها في الستة أشهر الأولى من العام الحالي إلى نحو خمسة ملايين سيارة، متفوقة على كل من جنرال موتورز الأميركية وفولكس فاغن الألمانية.

المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة