تويوتا تعود للصدارة بالنصف الأول

عادت شركة تويوتا موتور اليابانية إلى مركز الصدارة بين الشركات المنتجة للسيارات في العالم بعد ارتفاع إنتاجها في الأشهر الستة الأولى من العام الحالي إلى نحو خمسة ملايين سيارة، متفوقة على كل من جنرال موتورز الأميركية وفولكس فاغن الألمانية.

وقالت المجموعة التي تنضوي أيضا تحتها ليكزس ودايهاتسو وهاينو إنها باعت 4.97 ملايين سيارة في العالم في الأشهر الستة الأولى من العام الحالي، مما يمثل زيادة بنسبة 34% بالمقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي.

وقد ساعد ذلك تويوتا في سبق كل من جنرال موتورز التي باعت 4.67 ملايين سيارة وفولكس فاغن التي سجلت 4.45 ملايين سيارة في نفس الفترة، إلى المركز الأول.

يشار إلى أن تويوتا كانت تبوأت مركز الصدارة بين عامي 2008 و2010 لكنها خسرته بعد هبوط إنتاجها بسبب الزلزال المدمر وموجات تسونامي العاتية التي نتجت عنه في مارس/آذار 2011 وضربت شمال شرق البلاد، إضافة إلى الفيضانات التي ألحقت أضرارا بمصانعها في تايلند.

وتبوأت جنرال موتورز مركز الصدارة في العام الماضي بعد أن سجلت تسعة ملايين وحدة، تبعتها فولكس فاغن بأكثر من ثمانية ملايين، ثم تويوتا مسجلة 7.95 ملايين سيارة.

وتقول تويوتا إنها تتوقع أن تبيع 9.58 ملايين سيارة في العالم في 2012، لكن من غير المؤكد ما إذا كانت ستحافظ على المركز الأول في العام كله.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

أعلنت شركة تويوتا اليابانية تقليصا كبيرا في إنتاج السيارات بأميركا الشمالية والصين بسبب صعوبة تأمين القطع بعد الزلزال المدمر الذي ضرب اليابان وموجات المد البحري (تسونامي) الذي تلاه، الأمر الذي سيؤدي لحرمان العالم من إنتاج 500 ألف سيارة على الأقل هذا العام.

قال رئيس تويوتا أكبر شركة لإنتاج السيارات في العالم إنها لن تعود إلى مستويات إنتاج ما قبل كارثة الزلزال قبل نهاية العام الجاري. وتوقع أكيون تويودا في تصريحات للصحفيين بطوكيو أن يبدأ الإنتاج بالزيادة في يوليو/ تموز.

قالت شركة تويوتا اليابانية -أكبر شركة لصناعة السيارات في العالم- إن أرباحها الصافية انخفضت بنسبة 77% في الربع الأخير من السنة المالية المنتهية مع نهاية مارس/آذار الماضي.

قالت تويوتا إنها قررت رفع إنتاجها السنوي العالمي خلال العام القادم إلى رقم قياسي وهو 8.9 ملايين سيارة. ونقلت وكالة الأنباء اليابانية كيودو عن مسؤولين بالشركة قولهم إن الخطة الجديدة تقضي برفع الإنتاج السنوي العالمي لسيارات تويوتا وليكزس عام 2012.

المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة