الصين ستصبح مركز صناعة التكنولوجيا

أظهر استطلاع أن الصين ستصبح المركز المقبل لصناعة التكنولوجيا في العالم لتحل محل وادي السيلكون بالولايات المتحدة، بعد أن عززت الاستثمارات بالصين في مجال التكنولوجيا البيئة المواتية لتطوير صناعة التكنولوجيا بوتيرة سريعة.

وأجرت مؤسسة كي بي إم جي للاستشارات التكنولوجية استطلاعا لآراء مديري 668 شركة في الأميركتين ومنطقة المحيط الهادي وأوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، ظهر من نتائجه أن 44% ممن شملهم الاستطلاع يتوقعون انتقال مركز الابتكارات التكنولوجية في العالم من وادي السيلكون إلى منطقة أخرى خارج الولايات المتحدة.

وأفاد الاستطلاع الذي نشرته مجلة بي سي ورلد الأميركية بأن تصبح الصين (بنسبة 30%) والولايات المتحدة (بنسبة 29%) الدولتين اللتين تخرج منهما الابتكارات التكنولوجية المؤثرة على مستوى العالم فيما جاءت الهند في المرتبة الثالثة بنسبة 13%.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

أعلنت الحكومة الصينية اليوم الاثنين عن حملة على المستوى العالمي لاستقطاب خبرات مؤهلة لملء شواغر في 12 شركة حكومية رئيسية بهدف تحسين أدائها.

قال تقرير لمجلة فوربس الاقتصادية الأميركية إن الشركات الهندية والصينية العملاقة سيطرت على أكثر من نصف قائمة تضم أكبر خمسين شركة في آسيا، حيث احتلت شركات الدولتين 32 مركزا, وهو ما يؤكد تعاظم النفوذ الاقتصادي للدولتين في القارة.

أدى تعاظم النمو الاقتصادي والقوة السياسية لآسيا في العقد الماضي إلى إرساء قواعد لما يصفه المحللون بأنه قرن آسيا، حيث يتوجه العالم شرقا. ورغم الأخطار التي لا تزال تهدد نمو المنطقة فإنه يبدو أن الصين والهند تسيران في اتجاه تشكيل العقود القادمة.

أظهرت بيانات رسمية الخميس أن النمو الاقتصادي في الصين تباطأ خلال الربع الثاني من العام الجاري، بفعل تراجع تأثير حزمة الحفز الهائلة, لكن نسبة النمو بقيت عالية ولن تؤثر على أهداف النمو الحكومية لهذا العام وفقا للمحللين.

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة