إسبانيا تنقذ بنوكها المتعثرة

البنوك الإسبانية تعاني من أصول عقارية خاسرة تقدر بأكثر من 230 مليار دولار (الفرنسية)

قال رئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي إن إسبانيا قد تستخدم أموالا عامة لإنقاذ بنوكها، لكن فقط تلك التي تعاني من "وضع خطير".

وأضاف في مقابلة إذاعية أن الحكومة ستوافق يوم الجمعة القادم على مرسوم يضمن أن البنوك "ستتمتع برأسمال بشكل جيد" في فترة قصيرة.

وجاءت تصريحات راخوي بعد أن قالت صحيفة إلبايس الإسبانية إن الحكومة تستعد لإنقاذ البنوك التي تعاني من تضخم ديونها بعد انفجار فقاعة الرهن العقاري في إسبانيا عقب الأزمة المالية العالمية في 2008.

وكانت البنوك الإسبانية تعرضت لخسائر ضخمة بعد انهيار فترة ازدهار استمرت  عشر سنوات لقطاع العقارات لتعاني من أصول عقارية خاسرة تقدر بأكثر من 180 مليار يورو (230 مليار دولار).

وأعلنت الحكومة عن خطط لفصل الأصول المتعثرة في شركات تصفية تتولى عملية تقييمها وبيعها.

وفرضت الحكومة على البنوك إجراءات هذا العام لتعزيز رأسمالها عن طريق الاندماج وتخصيص خمسين مليار يورو (66 مليار دولار) لتغطية القروض المتعثرة.

وأصبح القلق بشأن البنوك الإسبانية أحد العوامل الرئيسية وراء تزايد المخاوف من أن البلاد قد تحتاج إلى برنامج إنقاذ من الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي.

المصدر : وكالات