هوندا تستدعي 489 ألف سيارة

قالت شركة هوندا موتور إنها تعتزم استدعاء نحو 489 ألف سيارة من طراز سي آر في بالولايات المتحدة وأوروبا بعد اكتشاف إمكانية تسرب مياه الأمطار إلى مفاتيح التحكم الكهربائي بالزجاج من باب قائد السيارة، وهو ما قد يؤدي لسخونة المفتاح ونشوب حريق.

وذكرت متحدثة باسم الشركة أن هوندا ستستدعي نحو 220 ألف سيارة سي آر في بأوروبا، ونحو 268 ألفا بالولايات المتحدة، وأقل من مائة ألف سيارة بأفريقيا.

ويرجع تاريخ إنتاج السيارات المستدعاة للفترة بين عامي 2002 و2006.

وأشارت المتحدثة إلى أن هوندا تلقت خمسة تقارير عن نشوب حرائق لكن لم يتم التبليغ عن حوادث أو إصابات بسبب هذه المشكلة.

وتأتي هذه الخطوة بعدما استدعت هوندا أكثر من ستمائة ألف سيارة أكورد متوسطة الحجم بأميركا الشمالية لإصلاح مشكلة احتمال تسرب زيت المقود، وهو ما قد يؤدي لنشوب حريق تحت غطاء مقدمة السيارة.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

قالت شركتا تويوتا وهوندا إنهما ستستمران في وقف إنتاج السيارات في اليابان بسبب الزلزال الذي ضرب البلاد يوم 11 مارس/آذار الجاري وتسبب في موجات تسونامي عاتية.

قالت صحيفة بريطانية إن شركة هوندا اليابانية لصناعة السيارات قد تضطر إلى وقف العمل بمصنعها في سويندون ببريطانيا الشهر القادم بسبب تأثير الزلزال وما أعقبه من موجات تسونامي عاتية يوم 11 مارس/ آذار الماضي.

أعلنت شركتا تويوتا وهوندا اليابانيتان لإنتاج السيارات عن تراجع إنتاجهما للنصف في أبريل/نيسان الماضي، عازيتين الأمر إلى الأضرار التي لحقت بهما وبمصانعهما إثر كارثة الزلزال الذي ضرب اليابان يوم 11 مارس/آذار الماضي وما أعقبه من تسونامي.

قالت شركة هوندا اليابانية لصناعة السيارات إن أرباحها الصافية هبطت في يونيو/حزيران الماضي بنحو 90% بسبب الأضرار التي لحقت بمصانعها جراء الزلزال العنيف الذي ضرب شمال شرق اليابان في مارس/آذار الماضي.

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة