اليوان بأعلى مستوى مقابل الدولار

الصين تتعرض لضغوط منذ مدة لرفع قيمة اليوان مقابل الدولار (رويترز)


سجلت العملة الصينية اليوان أعلى مستوى لها على الإطلاق مقابل الدولار في التعاملات الصباحية اليوم وسط توقعات بأن يعرف اليوان المزيد من الزيادات فيما تبقى من العام الجاري، حيث بلغ المستوى 6.3800 يوانات مقابل الدولار بعدما كان 6.3810 عند الإغلاق يوم أمس.

 

وقد صعد اليوان بـ7% منذ فك ارتباطه بالدولار في يونيو/حزيران 2010، وبـ3.28% منذ بداية 2011.

 

وأكد وزير الخزانة الأسترالية واين سوان اليوم موقف بلاده الذي يدعو بكين لتعويم عملتها كجزء من الإصلاحات الهيكلية للاقتصاد العالمي.

 

وسبق للعديد من المسؤولين الأستراليين أن حثوا الصين على مرونة أكبر في سعر صرف اليوان، معتبرين ذلك "جزءا من معالجة أوجه الاختلال الذي أنتج الأزمة المالية العالمية وما تبعها من ركود عالمي" حسب واين الذي يزور الصين لمدة ثلاثة أيام.

 

تخفيض التصنيف

من جانب آخر، قالت وكالة فيتش للتصنيف الائتماني إن من المحتمل تخفيض تصنيف اليوان بسبب ارتفاع مستوى التضخم، وكانت الوكالة قد حذرت صناع القرار بالصين بأنهم سيواجهون تحديا بشأن كيفية تعاملهم مع ركود آخر للاقتصاد العالمي في ظل رفع أسعار الاستهلاك والديون الرديئة.

 

وسبق لفيتش في أبريل/نيسان الماضي أن خفضت نظرتها المستقبلية لليوان من مستقرة إلى سلبية، بسبب مخاوف من تزايد احتمال فقدان الاستقرار المرتبطة بالديون.

 


اقرأ أيضا

تغطيات 2010: اليوان يقاوم الضغوط الدولية

إشارات متضاربة

وفي الصين المعروفة بسياستها النقدية الحذرة إزاء اليوان، دعا عدة محللين في صحف مرتبطة بحكومة بكين في الفترة الماضية إلى انتهاز الفرصة الآن لرفع قيمة العملة، بينما يرى بعض المسؤولين الحكوميين أنه سيكون من الخطر القيام بهذا الأمر الآن، حيث إن النمو يتباطأ في أكبر الأسواق التصديرية للبلاد ممثلة في الولايات المتحدة وأوروبا.

 

وتعكس هذه الآراء المتضاربة وجود خلاف بين المسؤولين الصينيين بشأن السياسة الأمثل إزاء اليوان وسط انشغال كبير بتزايد التضخم في البلاد وآثاره الاجتماعية، حيث قال البنك المركزي الصيني مرارا إن أكبر انشغالاته هو التحكم في التضخم من خلال تشديد سياسته النقدية بالرغم من المخاوف أن يوثر تباطؤ الاقتصاد العالمي سلبا على نمو الصين.

 

وخلال الشهر الجاري قال رئيس بنك الشعب الصيني (البنك المركزي) لي ليهوي إنه يجب أن يرتفع اليوان مقابل الدولار بصورة تدريجية خلال فترة زمنية محددة، محذرا من أن الارتفاع السريع في قيمة العملة (كما تريد ذلك واشنطن) سيوجه ضربة كبيرة للاستثمارات الصينية، ولا سيما الشركات المعتمدة على التصدير.

المصدر : وكالات