أوروبا تقر خطة إنقاذ البرتغال

احتجاجات سابقة بالبرتغال ضد سياسة التقشف الحكومية (الأوروبية)


وافق وزراء مالية منطقة اليورو على برنامج إقراض طارئ للبرتغال لمدة ثلاث سنوات بقيمة 78 مليار يورو (110 مليارات دولار)، وقالوا إن لشبونة ستطلب من حملة السندات من القطاع الخاص السعي إلى الاحتفاظ بديونها.
 
وستكون هذه أول مرة يطلب فيها بلد ما من مستثمري القطاع الخاص ألا يبيعوا حيازاتهم من السندات.
 
وقال مسؤولون أوروبيون إن الفائدة على القرض الأوروبي ستعتمد على سعر الفائدة في السوق.
 
وطبقا للظروف الحالية للسوق فإن سعر الفائدة يصل إلى 5% في السنوات الثلاث الأولى و5.2% بعد ذلك.
 
وستتسلم البرتغال الدفعة الأولى من حزمة الإنقاذ، وهي 18 مليار يورو
(25.3 مليار دولار) نهاية مايو/ أيار الحالي أو أول الشهر القادم.
 
وتعتبر هذه هي ثالث عملية إنقاذ يحصل عليها عضو بمنطقة اليورو على مدى العام المنصرم بعدما قدم الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي معا حزمة بقيمة 110 مليارات يورو (155 مليار دولار) لليونان في مايو/ أيار الماضي، وبرنامجا بقيمة 85 مليار يورو (119.5 مليار دولار) لأيرلندا في نوفمبر/ تشرين الثاني.
 
ومن المتوقع أن تباشر البرتغال برنامج خصخصة طموحا لتعزيز الوضع المالي العام.
المصدر : وكالات