البطالة باليونان ترتفع إلى 12.1%

احتجاجات في اليونان على سياسة التقشف الحكومية (الفرنسية–أرشيف)


ارتفع معدل البطالة في اليونان -التي تعاني من أزمة مالية تهدد مستقبل منطقة اليورو- إلى أعلى معدل في خمس سنوات، إذ بلغ 12.1%.

 

وأظهرت أرقام صادرة عن هيئة الإحصاء الحكومية أن عدد العاطلين في فبراير/شباط 2010 بلغ 605277، مسجلة ارتفاعا بمقدار 38 ألفا عن الشهر الذي سبقه.

 

وبذلك تكون النسبة قد قفزت من 11.3% في يناير/كانون الثاني، ومن 9.1% في فبراير/شباط 2009.

 

يشار إلى أن الحكومة اليونانية أعلنت تخفيضات عميقة في الإنفاق لمواجهة مشكلة المديونية، ولضمان تدفق قروض جديدة من منطقة اليورو وصندوق النقد الدولي.

وتسلمت الحكومة يوم أمس الأربعاء خمسة مليارات يورو (7.14 مليارات دولار) من صندوق النقد الدولي، تعد أول حصة من المساعدات المخصصة لها، وفقا لخطة الإنقاذ التي يقوم عليها الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي.

وأوضحت أثينا أنها تنتظر خلال الأيام القليلة المقبلة وصول تحويلات بقيمة 14.5 مليار يورو (18.8 مليار دولار) من دول منطقة اليورو.

وتحتاج اليونان إلى تغطية التزامات مالية في التاسع عشر من الشهر الجاري يبلغ حجمها نحو تسعة مليارات يورو (11.7 مليار دولار).

ومن المقرر أن يصل إجمالي حجم أموال المساعدات التي ستحصل عليها اليونان خلال العام الجاري نحو 45 مليار يورو (58.4 مليار دولار).

وسيبلغ إجمالي حزمة المساعدات التي ستحصل عليها أثينا وفقا لخطة الإنقاذ في ثلاث سنوات نحو 110 مليارات يورو (143 مليار دولار)، منها 30 مليار يورو من صندوق النقد و80 مليارا من دول الاتحاد الأوروبي.

المصدر : الفرنسية