عرض قطري للاستثمار بفرنسا

سفينة شحن في ميناء لوهافر الفرنسي (الفرنسية-أرشيف)

ذكرت أسبوعية فرنسية الجمعة أن قطر مستعدة لاستشمار مليار دولار في شركة "سي أم أي- سي جي أم" الفرنسية للشحن البحري المتعثرة.
 
ويأتي الكشف عن الخطة  بعد مؤتمر استثماري عقد في العاصمة الفرنسية, وشهد توقيع اتفاقيات استثمارية بين قطر وجهات فرنسية منها شركة توتال النفطية.
 
وأعلن رئيس الوزراء القطري حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني مؤخرا أن بلاده استثمرت العام الماضي بالخارج ثلاثين مليار دولار وتخطط لاستثمار مبلغ مماثل هذا العام.
 
وقالت مجلة "لا ليتر دو لكبانسيون" المتخصصة في الشؤون الاقتصادية إن جهاز قطر للاستثمار الذي يشرف على استثمارات قطر في الخارج عرض على الشركة الفرنسية, وهي ثالث أكبر شركة في العالم, ضمانات قروض بقيمة 740 مليون يورو (مليار دولار).
 
ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصدر وصفته بالمطلع قوله إن  الشركة, التي تعاني من مديونية عالية لا تقل عن خمسة مليارات دولار, تجري مناقشات مع الصندوق السيادي القطري.
 
ورجح المصدر ذاته التوصل إلى اتفاق بين الطرفين بحلول صيف هذا العام.
 
وقالت الأسبوعية الفرنسية إن جهاز قطر للاستثمار يبحث إمكانية استخدام المساهمة المقترحة في أنشطة الشركة الفرنسية كجزء من خطط للتوسع في الملاحة التجارية بقطر.
 
وفي تصريحات له في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي, قال رئيس ومؤسس ""سي أم أي- سي جي أم" جاك سعادة إن شركته تتطلع إلى استثمارات من صناديق سيادية بين 300 و400 مليون دولار.
 
وفي الشهر التالي, حصلت الشركة على قروض من البنوك الدائنة لها بقيمة 500 مليون دولار مقابل إعادة تنظيم إداري.
المصدر : الفرنسية