نمو اقتصاد مصر 5.1% بالربع الأخير

المركزي المصري قال إن معدل التضخم الأساسي بمصر ارتفع إلى 7.39% في يناير
(الجزيرة-أرشيف)

أكدت بيانات حكومية مصرية اليوم الأربعاء أن الناتج المحلي الإجمالي نما بمعدل سنوي 5.1% في الربع الأخير من 2009 تقوده قطاعات التكنولوجيا والتشييد والبناء والمطاعم والفنادق, بينما ارتفع معدل التضخم في البلاد إلى 7.3% في يناير/كانون الثاني.
 
وقال مجلس الوزراء في بيان إن النمو الاقتصادي في الفترة من أكتوبر/تشرين الأول وحتى ديسمبر/كانون الأول يرجع إلى بدء تعافي الاقتصاد الدولي من تبعات الأزمة العالمية وتنامي الثقة في أداء الاقتصاد المصري إضافة لسلامة مناخ الأعمال واحتفاظ الطلب الاستهلاكي المحلي بقوة الدفع لاقتصاد البلاد وتواصل ازدهار القطاعات عالية النمو في تحقيق ذلك.
 
وأضاف أن قطاع التشييد والبناء نما بنسبة 11.5% والمطاعم والفنادق بنسبة 13.1% والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بنسبة 12.8%.
 
وكان معدل النمو قد سجل 4.9% في الربع السابق، ونما الاقتصاد بمعدل 4.7% في السنة المالية 2008-2009 التي انتهت في يونيو/حزيران الماضي بعد نمو بلغ 7.2% في السنة المالية السابقة.
 
وتباطأ الاقتصاد بشكل حاد العام الماضي بعدما أضرت الأزمة العالمية بالصادرات والاستثمار وعائدات السياحة وقناة السويس، وفي السنوات الثلاث قبل التباطؤ بلغ معدل النمو في مصر حوالي 7% سنويا.
 
وخفض البنك المركزي المصري أسعار الفائدة ست مرات منذ فبراير/شباط حتى سبتمبر/أيلول من العام الماضي لتشجيع النمو لكنه أبقى الأسعار دون تغيير في اجتماعاته الثلاثة الأخيرة بشأن السياسة النقدية.

وعلى صعيد متصل قال البنك المركزي المصري إن معدل التضخم الأساسي في البلاد ارتفع إلى 7.39% في يناير/كانون الثاني من 6.85% في ديسمبر/كانون الأول.

وأفادت بيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في وقت سابق اليوم أن معدل التضخم السنوي في المدن في مصر ارتفع إلى 13.6% في يناير/كانون الثاني من 13.2% في ديسمبر/كانون الأول.
المصدر : رويترز