الأزمة الكورية تهبط بأسواق آسيا

مؤشر كوسبي تراجع بنسبة 1.5% في بداية التعاملات (الأوروبية)

هبطت مؤشرات الأسهم في البورصات الآسيوية الكبرى مع تفاقم الأزمة في شبه الجزيرة الكورية بإعلان سول اعتزامها تنفيذ مناورات بالذخيرة الحية.  

وهددت كوريا الشمالية من جانبها بشن هجوم إذا مضت جارتها الجنوبية بمثل تلك المناورات.

وبدا تأثر سوق الأسهم الكورية الجنوبية بالأحداث في بداية التعاملات كبيرا حيث تراجع مؤشر كوسبي بنسبة 1.5% غير أنه عاد وقلل من خسائره لينهي تعاملات اليوم على تراجع بنسبة 0.3% ويغلق عند مستوى 2020.28 نقطة، وذلك بعد أن أنهت سول مناورات قرب الحدود مع كوريا الشمالية استمرت زهاء الساعتين. 

وانخفضت أسعار الأسهم في بورصة طوكيو جراء تنامي مخاوف المستثمرين من التداعيات الاقتصادية للأزمة بين الكوريتين, إضافة إلى استمرار تأثير أزمة الديون السيادية الأوروبية.

وفي ختام تعاملات اليوم اليابانية تراجع مؤشر نيكي الرئيسي بنسبة 0.9% ليغلق عند مستوى 10216.41 نقطة، في حين انخفض مؤشر توبكس الأوسع نطاقا بنسبة 0.5% ليصل إلى 898.55 نقطة.

وفي هونغ كونغ تراجع مؤشر هانغ سانغ بنسبة 0.8% ليصل لمستوى 22545.11 نقطة, كما تراجع مؤشر بورصة شنغهاي للأسهم الصينية الممتازة بنسبة 1.2% ليصل لمستوى 2858.46 نقطة.

ويأتي تراجع الأسهم الصينية في وقت تتعرض السوق لضغوط جراء نقص تدفق الأموال قبيل نهاية العام في ظل توقعات بتشديد البنك المركزي الصيني سياسته النقدية للحد من ارتفاع معدل التضخم في البلاد.

تراجع سعر صرف اليورو أمام الدولار إلى أدنى مستوى له منذ أسبوعين (رويترز-أرشيف)
تراجع اليورو

وفي سوق العملة تراجع سعر صرف اليورو أمام الدولار إلى أدنى مستوى له منذ أسبوعين في بداية التعاملات الآسيوية.

وتوقع مراقبون أن يسجل اليورو مزيدا من الخسائر أمام العملة الأميركية في وقت لاحق جراء عوامل في مقدمتها استمرار قلق المستثمرين إزاء وضع الماليات العامة في دول منطقة اليورو.

وقد هبطت العملة الأوروبية بنسبة 0.5% أمام العملة الأميركية إلى نحو 1.31 دولار.

وبلغ سعر الدولار أمام الين 84.06 ينا دون تغيير عن مستوياته أواخر التعاملات الأميركية الجمعة الماضية، وأقل من أعلى مستوى وصل إليه منذ ثلاثة أشهر الأسبوع الماضي وهو 84.51 ينا. وارتفع مؤشر الدولار بنسبة 0.3% إلى 80.58 نقطة.

المصدر : وكالات