116 مليون أوروبي مهددون بالفقر

ملايين الأوروبيين تعرضوا للحرمان في السنوات الأخيرة نتيجة ضعف الدخل (الأوروبية-أرشيف)

حذرت دراسة أصدرها المركز الأوروبي للإحصاء (يوروستات) من أن أكثر من مائة مليون شخص في الاتحاد الأوروبي مهددون بالفقر.

وأشارت الدراسة التي حملت عنوان "الدخل وظروف الحياة في أوروبا" إلى أن 116 مليون شخص في 27 دولة في الاتحاد كانوا معرضين لخطر الفقر والعزلة الاجتماعية عام 2008.

واعتمدت الدراسة ثلاثة مؤشرات، وهي الأشخاص الأكثر عرضة للفقر والأشخاص الأكثر عرضة للحرمان والأشخاص الذين ينتمون لأسر ضعيفة مهنيا.

وظهر أن 81 مليون أوروبي، أي ما يشكل 17% من إجمالي سكان الاتحاد، كانوا معرضين للفقر عام 2008، وأن معظمهم يقطنون في لاتفيا ورومانيا وبلغاريا.

وأضاف التقرير أن نحو 42 مليون أوروبي عانوا من الحرمان الشديد، مثل عدم القدرة على دفع الفواتير والمحافظة على دفء منازلهم وامتلاك سيارة وهاتف، وتركز أغلبهم في بلغاريا ورومانيا أيضا، في حين كانت النسب الأقل في السويد وهولندا والدانمارك وإسبانيا ولوكسمبورغ.

وبينت الدراسة أن 34 مليون أوروبي كانوا ينتمون إلى أسر ضعيفة مهنيا حيث يعمل الراشدون بنسبة أقل بـ20% من قدراتهم، ومعظمهم في أيرلندا.

وظهر أن 116 مليون أوروبي كانوا عرضة لأحد هذه المعايير على الأقل وسبعة ملايين كانوا عرضة لها كلها.

المصدر : يو بي آي